أيمن لعفار: الشباب العربي بين التطلع لطموحاتهم والسعي لجعلها محققة - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأربعاء، 24 فبراير 2021

أيمن لعفار: الشباب العربي بين التطلع لطموحاتهم والسعي لجعلها محققة

أيمن لعفار


أيمن لعفار *

(مسابقة: طموحات الشباب العربي)

إن الرغبة في الحديث عن طموحات الشباب العربي تقودنا لا محال إلى ضرورة تطرقنا في هذا الحديث لكل من طبيعة هذه الطموحات، والحد الذي يسعى في إطاره هؤلاء الشباب نحو جعلها محققة.

ومنه، فبداية بالحديث عن طبيعة طموحات الشباب العربي، فإنه بأخدنا لجزء من الشباب المذكور، كعينة للتدارس، وتمحيصنا في أقوالهم وأفعالهم، يتبين لنا أن هذا الجزء ينقسم إلى فئتين:

الفئة الأولى طموحات شبابها متوسطة في سلم درجات الطموح الإيجابي (مثل طموحهم القاضي بالحصول على وظيفة أو تعلم حرفة، تدر دخلاً يساعدهم على الإنفاق الشخصي في الأمور الحياتية البديهية).

والفئة الثانية طموحات شبابها تبلغ ذروة سلم الطموح الإيجابي (مثل طموحهم القاضي بإقامة مشروع تجاري كبير جداً وناجح، للتمكن من الإنفاق في كل جميل مرغوب فيه من طرفهم).

ثم في اتجاهنا صوب الحديث عن الحد الذي يسعى وفقه شباب الفئتين، في إطار تحقيق هذه الطموحات، فإننا بالضرورة نصنف الفئتين مجتمعتين إلى قسمين:

القسم الأول نجد رواده يبذلون ما بوسعهم في سبيل جعل طموحاتهم محققة آخذين في ذلك المحفزات المرتبطة بطموحاتهم، لكنهم يتركون مجالاً للمؤثرات أيضاً، بحيث كلما صادفوا هذه الأخيرة، منهم من يتوقفون وسط الطريق، والضعف الكبير حينها يكاد يخيم عنهم، فيتأثر الشكل الذي كانت ستتحقق وفقه طموحاتهم، ومنهم من يجهز الضعف على طموحاتهم في لحظة من لحظات توقفهم.

والقسم الثاني رواده لا يلتفتون أثناء سيرهم إلا نحو المحفزات المرتبطة بطموحاتهم، وينهجون نهجاً محكماً في سبيل جعل هذه الأخيرة محققة، فتتحقق في الغالب وبالشكل الذي أرادوه.

ومجمل الكلام منا نصيحة: كل شاب عربي عليه أولاً التشبت بطموحاته، والسعي نحو تحقيقها بالسبل المتاحة، وإن لم تكن هناك سبل فليصنعها بما هو طيب، وثانياً أن يطور من طموحاته باستمرار، فذاك من شأنه أن يحقق له سعادة إضافية، وثالثاً أن لا ينسى ولا يتناسى أن يعمل صالحاً لفائدة من أوقعت بهم الدنيا، فالطموحات الدنيوية يجب أن تكون إلى جانبها الطموحات الأخروية كذلك.

* طالب جامعي في السنة الجامعية الثانية، شعبة العلوم القانونية – المملكة المغربية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.