محمد فهد المنجد: نحو جيلٍ جديدٍ شجاع - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأحد، 28 فبراير 2021

محمد فهد المنجد: نحو جيلٍ جديدٍ شجاع

محمد فهد المنجد



محمد فهد المنجد *

(مسابقة: طموحات الشباب العربي)

لا ريب بأن الطابع الشمولي الذي يسود بعض مجتمعاتنا قوّض كل محاولات بناء الدولة الحديثة، وشوه طموحاتنا كشباب عربي، فأصبح كل فرد فينا مجرد نسخة عن الآخر بكل ارتكاساته الطبقية والعرقية والطائفية، ولكن وبرغم ذلك كله، فإننا نعيش اليوم في ظل الثورة المعلوماتية بكل أبعادها، ولم يعد بإمكان الأنظمة السياسية أن تحتكر الخبر أو المعلومة كما اعتادت أن تفعل فيما مضى، فأصبح باستطاعة كل فرد متصل بالشبكة العنكبوتية الحصول على المعلومة بكل يسر ومن دون قيود، ما يجعل مهمتنا نوعاً ما أسهل في نشر مبادئ حرية التفكير والتعبير، وتقبل النقد وإشاعتها في المجتمعات التي حطمها الانغلاق على الذات، فطموحنا الأول يجب أن يهدف إلى تغيير عقليتنا الإقصائية التي أوصلتنا إلى ما نحن فيه، تلك العقلية لا تترك حيزاً للآخر وتقمعه.

نحن اليوم بحاجة لمنظمة أو هيئة غير حكومية مستقلة تهدف إلى خلق موجة ثقافية تشجع لغة الحوار والقبول بالآخر واحترامه، وتعمل على تفعيل دور المرأة العربية، وإفساح المجال لها لتشغل دورها الطبيعي في عملية النهوض المستدامة بالمجتمع الذي تشكل نصفه، بحيث يرصد لتلك الهيئة ميزانية سنوية تتناسب وبرنامج عملها، يتكون كادرها من فلاسفة وعلماء نفس وأدباء، تعمل على جذب الكُتّاب والفنانين وما بات يعرف بالمؤثرين الذين باتوا اليوم يسودون شبكات التواصل الاجتماعي، كي يتبنوا أفكار تلك المنظمة وخططها، ليعملوا بدورهم على صناعة محتوى مرئي ومسموع ومطبوع، يستهدف فئتي الشباب والأطفال، لينتج لدينا على غرار الموجات الثقافية التي اجتاحت الغرب وأثرت فيه في العقود التي خلت؛ موجة ثقافية عربية خاصة بنا، تلتزم بخصوصيات مجتمعنا، وتبشر بمستقبل عربي واعد.

لعلنا بذلك نتمكن في السنوات العشرين أو الثلاثين المقبلة من خلق جيل جديد شجاع يمتلك الوعي الكافي ليضع حجر الأساس لمجتمع عربي حديث قادر على إنتاج عقد اجتماعي نظيف بين النخب الحاكمة والمجتمعات، جيل جديد شجاع يتبنى ما كتبته إيفلين بياتريس هول في كتابها (أصدقاء فولتير): "قد أختلف معك بالرأي، لكني على استعداد لأن أدفع حياتي ثمناً لحقك في الدفاع عن رأيك".

* درس في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، سوري مقيم في تركيا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.