محمد النحاس: كيان قوامه وقيادته الشباب يطور قدراتهم ومواهبهم - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأحد، 28 فبراير 2021

محمد النحاس: كيان قوامه وقيادته الشباب يطور قدراتهم ومواهبهم

محمد النحاس


محمد النحاس *

(مسابقة: طموحات الشباب العربي)

قد يبدو للوهلة الأولى السؤال عادياً والإجابة عليه بسيطة، ولكن بالتعمق قليلاً سنجد السؤال يحمل في طياته الكثير، تفاصيل عدة، سنوات من البحث في محاولة للوصول إلى إجابة شافية وقد تكون منقوصة.

(مؤتمر أولويات الشباب العربي الأول والذي استضافته دولة الإمارات العربية المتحدة، تم الإعلان عن نتائج استطلاع "أولويات الشباب العربي" الذي تم بمعرفة مركز الشباب العربي، وشمل سبعة آلاف شاب وشابة من واحد وعشرين دولة عربية، الاستقرار والتعليم والصحة كانت على قمة أولويات الشباب).

اختيارات جيدة، ولكن في النهاية هي اختيارات شريحة تكاد ضئيلة بالمقارنة مع شريحة أُخرى أكبر، شريحة مكونة من شباب يملكون الطموح، ومنهم من سعى لتحقيقه، ولكن فقدوا الشغف.

تعثروا وأُحبطوا فلجؤوا للتسويف وأنهكهم الكسل، أدمنوا مواقع التواصل والألعاب الحديثة، وبدلاً من تفريغ طاقتهم في تحقيق طموحهم أفرغوها فيما لا يسمن ولا يُغني، دائرة مفرغة تحولهم تدريجياً إلى مدمنين ومرضى نفسيين.

الحقيقة أن الشباب وقود وطاقة هائلة قادرة أن تُضيء الطريق للمستقبل إذا استُغلت صحيحاً، وقادرة أيضاً أن تُدمر الحاضر وتقضي على المستقبل إذا فقدت الأمل. الشباب لا يحتاج إلا أن يُسمع صوته، ويكون شريكاً حقيقياً في بناء المستقبل، يحتاج أن يجتهد ويجني ثمار اجتهاده، يحتاج ألا يشعر بالغربة في وطنه.

من هذا المنطلق وجب علينا أن نكون صادقين مع أنفسنا - أقصد هنا النخب الحاكمة في بعض الدول - ونثور على كل فكر قديم وبالِ، نثور على الواسطة والمحسوبية، نتيح للشباب التعبير عما بداخلهم من أفكار من دون خشية العواقب. نُشعرهم بالمسؤولية تجاه أوطانهم، فيكونوا حائط صد ضد التخريب بدلاً من أن يكونوا خنجراً في يد من يُخرب.

ولتحقيق كل هذا، يجب أولاً تأهيل الشباب نفسياً، وإعادة الثقة بينهم وبين المسؤولين، قد يكون إنشاء كيان في كل دولة عربية يرتبط بكيان رئيس حلاً مبدئياً، كيان قوامه وقيادته الشباب، يُطور من قدراتهم ومواهبهم، يُثقلهم بالخبرات، هكذا فقط نضمن أن لا تبقى أحلام الشباب مجرد أحلام.

* مهتم بالكتابة، موظف في وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، مصر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.