أسامة عبد الظاهر: معضلة ثنائية الحرية والوحدة - patharabia

Last posts أحدث المواد

الثلاثاء، 30 مارس 2021

أسامة عبد الظاهر: معضلة ثنائية الحرية والوحدة


أسامة عبد الظاهر


أسامة عبد الظاهر *

(مسابقة محاربة الطائفية في العالم العربي)

الطائفية تعني ببساطة التكوين البشري الذي يمايز ضمن جماعته الوطنية في أحد العناصر (الدين، المذهب، اللغة، السلالة)، فكلما زاد التمييز زاد التمسك بالخصوصية والعصبية للأقلية وتبني أطروحات للانفصال الشعوري والعملي عن الواقع الكبير، حيث يراود البعض إعادة تقسيم الشرق الأوسط انطلاقاً من تركيبته السكانية غير المتجانسة، فالتمييز والاستبداد أيقظ الخصوصيات والتنوعات، وأدى إلى ظهور الاحتقان بين التنوعات وبعضها.

ما الحل لتلك المعضلة؟ الإجابة أولاً في ترسيخ مفهوم الوحدة الوطنية لصناعة التضامن الداخلي على أساس قاعدة المواطنة الواحدة، وبالتالي فإن الاندماج الطوعي يتعمق ويتأصل.

يأتي ثانياً نشر الحريات وأهمها الحرية السياسية والاقتصادية، فالديمقراطية الهندية استطاعت أن تسمح بالتحرك لأربعين جماعة لغوية وثقافية، فالتعدد والتنوع لا يمنعان الاندماج والوحدة الوطنية.

إن ارتفاع الأقليات من دوائر الخصوصية إلى مستوى المواطنة بحاجة إلى عوامل اقتصادية وسياسية، والتعامل القهري لا يؤدي إلى حل أي مشكلة، وإنما يدفعها إلى مزيد من الانعزال، فالوحدة ليس معناها إغفال التنوعات الداخلية، وإنما توفير الحرية للتعبير عنها في ظل اجتماع الكل، ولا تبقى كل أقلية مع نفسها، بل مع المجموع لتمارس دورها في الوحدة الحضارية، فالحل هو أن يعطى هذا الجيل الجديد فرصة كاملة للملمة شتات العرب وإلا ستسوء الأوضاع.

* طبيب تخصص باطني ومدون بعدة مواقع، مصر


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.