شيرين أحمد محمد: الشباب هم اللبنة الأساسية لتقدم الأوطان - patharabia

Last posts أحدث المواد

الثلاثاء، 2 مارس 2021

شيرين أحمد محمد: الشباب هم اللبنة الأساسية لتقدم الأوطان

شيرين أحمد محمد

شيرين أحمد محمد *

(مسابقة: طموحات الشباب العربي)

من منا ليس له طموح.. كل إنسان في هذه الحياة يسعى وراء هدف ما أو تحقيق حلم كان يحلم به منذ الصغر، فمنا الذي يطمح أن يحيا حياة كريمة ويصير غنياً، ومنا من يطمح أن يجد فرصة عمل جيدة، ومنا من يطمح أن يكون شخصاً مشهوراً ومنا من يطمح أن يكون شخصاً مبدعاً ومؤثراً في مجتمعه. ومهما تعددت الأهداف والأحلام سوف تجد أن الطموح هو العامل الأساسي لتحقيق الهدف أو الحلم، سوف تجد أن الطموح ما هو إلا نار متأججة تشعل عزيمتك، ويكون جسراً لك نحو تحقيق المستقبل المزدهر الذي تحلم به.

وفي وطننا العربي يجد الشباب الكثير من التحديات والعراقيل التي تحول بينهم وبين أحلامهم وطموحاتهم، ومن أبرزها خوفهم من المستقبل الذي لا يبشر للكثير منهم بالخير، في ظل تفاقم البطالة والفقر، وتضاؤل فرص العمل. وأيضا من أبرز التحديات التي تواجههم في بعض البلدان تهميشهم سياسياً وفكرياً، وتجاهل دورهم في صنع القرار.

وأيضاً من أهم المشكلات التي تواجه الشباب هي البيئة المحيطة بهم، فعند تفكير الشباب بابتكار ما أو فكرة مختلفة تجد أنهم يكونون عرضة السخرية وتقليل شأنهم والاستهزاء بأفكارهم، مما يدفعهم للإحباط وعدم الثقة بأنفسهم.

وكثير من الشباب تجد طموحاته وأحلامه وردية، بحيث لا تتناسب مع الواقع، فمثلاً معظم الشباب يريدون أن يصبحوا أطباء أو مهندسين، وهم بالأساس ضعفاء في المواد العلمية، لذلك يجب على الشباب أن يعرفوا إمكاناتهم وقدراتهم جيداً، ويجعلوها متناسبة مع طموحاتهم وأحلامهم.

ولا شك أن الشباب هم اللبنة الأساسية لتقدم الأوطان وساعد من سواعد النهضة، لذلك يجب على المجتمع من أفراد وقادة أن يحتووهم معنوياً وفكرياً واقتصادياً، ويوفروا لهم بيئة صالحة للإبداع والابتكار، ويشجعوهم دائماً على تحقيق طموحاتهم وأحلامهم.. وأيضاً على الشباب أن لا يقفوا مكتوفي الأيادي منتظرين أحداً ليحقق لهم طموحاتهم، يجب عليهم المبادرة والتخطيط الجيد ومعرفة قدراتهم جيداً وتوظيفها في تحقيق طموحاتهم وأحلامهم، مما يوجههم بالنهاية إلى مستقبل مشرق لهم ولأوطانهم.

* خريجة كلية العلوم، مصر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.