سلوى أزناك: محاربة الطائفية أمر صعب لكنه ليس مستحيلاً - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأحد، 4 أبريل 2021

سلوى أزناك: محاربة الطائفية أمر صعب لكنه ليس مستحيلاً


سلوى أزناك


سلوى أزناك *

(مسابقة محاربة الطائفية في العالم العربي)

محاربة الطائفية في المجتمع أمر صعب للغاية لأنه ذو أبعاد عدة منها ما هو ديني ومنها ما هو اجتماعي، لذلك فهو يتطلب مجهودات متراكمة وإلى وقت طويل.

الطائفية ليست بالشيء الملموس بالطبع، بل هي أمر معنوي يتعلق بالفكر، فتبديل منزل بمنزل سهل للغاية. لكن، أن تبدل فكرة بفكرة غيرها، فهذا يحتاج مشاركة الجميع في التخلص من الجهل والمساهمة في التوعية.

التخلص من الجهل لا يكون بالدراسة فقط، بل بالسفر، قراءة كتب جديدة، بالتعرف على شعوب مختلفة، وهكذا نبني أفكاراً جديدة مثل فكرة التعرف على طوائف وثقافات أخرى، وهذا نوع من المتعة الكبيرة التي لا يعرفها إلا من جربها.

فتخيلوا أن يكون البشر كلهم متشابهون، ليس هناك اختلاف بينهم! تخيلوا أن يكون هناك فصل واحد عوض الفصول الأربعة! تخيلوا أن كل شيء متشابه.. بالتأكيد سنمل ونضجر، لذلك فهذا الاختلاف بين الطوائف هو بلا شك نعمة من عند الله.

أما بالنسبة للتوعية، فعلينا أن نستعمل كل الطرق الممكنة من كتب وفيديوهات وتسجيلات الصوتية... كي نوصل رسالة سامية مفادها أن الطائفية مجرد اختلاف ثانوي، والأهم أن أصلنا واحد وجميعنا بشر. علينا أن نعي أن التقدم يبنى بالتماسك وليس بالتفرقة، لذلك فإن كنا نريد الخير لنا وللأجيال الآتية بعدنا، فيجب أن تجمعنا روابط متينة، وأن يكون هدفنا واحد ونؤمن أننا ننتمي لوطن واحد هو الأرض وإلى أصل واحد هو البشرية، وهذا هو الأصل وما دون ذلك هو تقليد فقط.

يجب أن نكون كأعضاء الجسم الواحد، حيث إن الرجل مثلاً برغم أنها مختلفة في شكلها وتكوينها عن اليد إلا أن وظائفهما متكاملة وعلاقتهما متينة من أجل دور رئيس، وهو القيام بأنشطة الجسم على أكمل وجه.

وبما أننا بشر تحكمنا القوانين، ونخاف من تطبيق العقوبات، فعلى السلطات العليا وضع قوانين وعقوبات لكل من يمارس الطائفية ولكل مشجع عليها.

في الختام يمكننا أن نقول إن الطائفية هي معرقل صعب لكل مجتمع نحو التنمية والتقدم، لذلك يجب علينا محاربتها بكل الطرق الممكنة، لأن وضع النهاية لها هو بداية للتطور والنجاح.

* طالبة في كلية العلوم والتقنيات، المغرب


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.