علاء الدين حسن: يبلغ الشَّباب آماله إذا اتَّصف بالحكمـة - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأربعاء، 5 مايو 2021

علاء الدين حسن: يبلغ الشَّباب آماله إذا اتَّصف بالحكمـة

 

علاء الدين حسن


علاء الدين حسن *

(مسابقة ما يريده جيل الشباب من الإعلام العربي)

الشَّـباب قلب المجتمع النَّابض بالحيـاة، وروح العمل المتدفِّق بالهمَّة، مِن أعين الشَّباب ينبعث نور الرَّجـاء، وفي صـدورهم تجيش عواطف الكرامة، وعلى سواعدهم ترتفع بروج الفخر عالية.

الشَّباب يصنعون التَّاريخ بقلوبهم، والعلماء يصنعون التَّاريخ بعقولهم، والحكماء يصنعونه بأرواحهم؛ فإذا تعاون القلب والعقل والرُّوح على صنع التَّاريخ، كان تاريخاً لا ينطفئ..

على عواتق الشَّباب تُلقى أعظم التَّبعات، وإليهم تُسنَد أهمّ الواجبات، وبهم تناط أخطر المسؤوليَّات. الشَّباب مرحلة البذل والعطاء.. مرحلة الاعتماد على الذَّات.

والشَّباب الَّذي نعنيه، هو الشَّباب العامل الَّذي يسعى إلى العُلا، باندفاع الصَّواعق وسرعة العواصف، فلا يبقى إلّا الصَّالح، ولا يصلح إلّا القويّ المقتدر، وقد جاءت الدَّعوة صريحة إلى اغتنام الشَّباب قبل الهرم.

ومِن المهمِّ جدَّاً أن نملأ أوقات فراغ الشَّـباب بالأنشطة الرِّياضيَّة والثَّقافيَّة والتَّربويَّـة.. ونربِّي عقولهم على الحقّ، مع الإشارة إلى أنَّ الأصدقاء المنحرفين يلعبون دوراً كبيراًً في دفع الشَّابّ إلى السُّلوك المنحرف.

وتكمن الحلول فــي: التَّرفيه عن النَّفس، والمتابعة مِن الوالدَين بحكمة وتوجيه سليمين، وأخذ التَّدابير الوقائيَّة، وتحميلهم جزءاً مِن المسـؤوليّات، وتنمية مواهب وقدرات أطفالنـا وحضورهم الاجتماعات الأُسريَّة، فالاهتمام بمرحلة الطُّفولة أبلغ مِن الاهتمام بالشَّباب، خاصَّـة وأنَّ الآباء قد لا يستطيعون السَّيطرة عليهم في هذه المرحلة على وجه التَّحديد.‏

يُطلَب مِــن الإِعلام:

1 - إقامة مســابقات فكريَّة ومعارض عِلميَّة خاصَّة بالشَّــباب.

2 - تزويد المدارس والجامعات ببرامج عِلميَّة تـمكِّن الشَّباب الموهوب مِن استغلالها فـي عمليَّة الإبداع .

3 - أن يعرِّف الإعلامُ الشَّبابَ المبدع بكلِّ ما يجري في العالم مِن تقدُّم في جميع النَّواحي، العِلميَّة عن طريق الإذاعة والصُّحف والتّلفاز.

4 - إقامة دورات صيفيَّة خاصَّة بالطُّلاّب الموهوبين تحت إشراف أساتذة إعلاميّين جامعيّين.

5 - تنمية جميع جوانب شخصيَّة المبدع مِن خلال رعايتهم والعناية بهم وتوفير الخدمات النَّفسيَّة والتَّربويَّة والصِّحِّيّة والاجتماعيَّة.

6 - توفير وتقديم الإرشــاد النَّفسيّ والتَّوجيه التَّربـويّ.

وبعـد: لن يبلغ الشَّباب آماله إلّا إذا اتَّصف بالحكمـة، والأناة والوفاء، ولن ينال الشَّباب آماله إلّا بالصِّدق والنَّزاهة والمروءة والإخلاص، ولن يحقِّق آماله إلّا إذا كان عمله مصحوباً بإرادة قويَّة واعية.

* إعلامي، سوريا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.