ميادة سعيد فريد علي: لكل فئة من الشباب أهدافها وآمالها من الإعلام - patharabia

Last posts أحدث المواد

الاثنين، 31 مايو 2021

ميادة سعيد فريد علي: لكل فئة من الشباب أهدافها وآمالها من الإعلام

 

ميادة سعيد علي



ميادة سعيد فريد علي *

لا شك أن الشباب اليوم يعيش في قرية صغيرة ترتبط بشبكة من الاتصالات، لذا أصبحنا نرى بعضنا البعض من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، كما أن التكنولوجيا اليوم وفرت على الإنسان الوقت والجهد، وكذلك وسائل الإعلام قدمت الكثير من الفرص والإمكانات، فالشباب اليوم يريد من وسائل الإعلام أن توفر له الشهرة والنجومية، وتسلط الضوء على طموحاته، وكذلك يريد منها أن تقدم له فرصاً للمتعة وزالترفيه والتسلية، مثل برامج الربح والفوز، وبرامج الطرب والغناء.

بينما هناك فئة أخرى من الشباب يريدون من الإعلام الإعلان عن توفر فرص عمل، فكثير من الشباب يتابع العديد من مواقع التواصل الاجتماعي، مثل الفيسبوك وتويتر لمعرفة فرص العمل المتاحة، وكذلك أتاحت تلك المواقع للشباب إمكانية البحث فيها عن فرص العمل، وكتابة إعلان يبحث فيه عن فرص عمل.

ويريد الشباب من الإعلام مشاركته في تطوير مشاريعه الصغيرة كي تنضج من فكرتها الصغيرة وتصبح مواكبة للتكنولوجيا الحديثة، وتتطور كي تصبح مشاريع كبيرة.

فالحاجة الملحة هي التي ولدت عند الشباب اعتماده الكلي على تلك المواقع بدلاً من النزول إلى الشارع وإضاعة الوقت والجهد.

وهناك فئة أخرى من الشباب تريد من الإعلام العربي تسليط الضوء بما يحدث في العالم العربي، سواء في فلسطين أو في الدول المضطربة التي تواجه خطر التنظيمات الإرهابية المتطرفة، ومن ذلك ما يجري في اليمن أو ليبيا أو سوريا، وتسليط الضوء على الخطر الحوثي والداعشي، وإظهار خطر الطائفية ودورها السيء في انقسام بعض المجتمعات.

وهكذا تعددت الميول والمصالح، فكل فئة من الشباب لها أهدافها وتوجهاتها الثقافية والسياسية من الإعلام العربي.

* ماجستير التاريخ الحديث والمعاصر، الجامعة الإسلامية في غزة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.