هاني موسى: من أجل مواجهة تحديات المستقبل - patharabia

Last posts أحدث المواد

الخميس، 6 مايو 2021

هاني موسى: من أجل مواجهة تحديات المستقبل

 

هاني موسى



هاني موسى *

(مسابقة ما يريده جيل الشباب من الإعلام العربي)

الإعلامُ مؤسسةٌ تربويةٌ مهمةٌ تتحملُ المسؤوليةَ مع مؤسساتِ التنشئةِ الإجتماعية الأخرى من أسرة، وتعليم، ودور عبادة، في تنشئة الإنسان، وتوجيه العقل الجمعي نحو أهم القضايا الحياتية المهمة ومفردات الحلال والحرام ، والصواب والخطأ، وما هو معياري وما هو وضعي، وما هو وهمي وما هو حقيقي.

لذا نحتاج إعلاماً يبني العقلَ العربي على التفكير الإبداعي والتفكير النقدي لفهم الواقع ومشكلاته بعيداً عن القابلية للاستهواء والخرافة..

نحتاج إعلاماً يُعلي من حرية الفكر ويقبل بثقافة الاختلاف مؤكداً بأن الحقيقة أكبر من أن يدركها عقل واحد، رافضاً الوصاية من أصحاب النفوذ والمال على الوعي الجمعي لأن الاختلاف منبع الإبداع.

نريد إعلاماً يُسلّط الضوء على العلم ويقدِّر العلماء، مادته هادفة مفيدة صادقة واضحة تنهل من مشارب الحياة بأجمعها، تثري في الإنسان الفكر والوجدان، وترتقي به فتندثر الحروب وتتوارى الأنانية المادية ويُبنَى جسرٌ من الثقة مع الجمهور..

نريد إعلاماً يربط بين الإعلام التقليدي والإعلام الرقمي والتكنولوجي والإنترنت في بوتقة واحدة، يواكب الحدث، صادق، حر، يحقق معادلة الأصالة والمعاصرة..


اقتراح مبتكر: أقترح وجود "غرفة إعلام عربي موحد" عملها يومي ودائم، وهي عبارة عن هيئة مستقلة لا تتبع أي جهة أو دولة بعينها، أعضاؤها ومقرها بالانتخاب، تمويلها من كل الدول العربية، تجمع كبار المثقفين والمفكرين والمحللين السياسيين من كل الدول العربية.

أهم أهدافها: تناول القضايا والمشكلات العربية وخاصة لدى الشباب، وسبل التعاون العربي لحلها بموضوعية ونزاهة من خلال برنامج يُبَث في توقيت واحد على جميع القنوات الرسمية والفضائية التابعة لكل دولة، وإنشاء مواقع إلكترونية موازية لها تبث ذلك من خلال الإنترنت.

أخيراً، إن توحيد رؤية وكلمة الإعلام العربي مطلب مهم لمواجهة تحديات المستقبل قبل أن يداهمنا المستقبل بمشكلاته وفواجعه.

* بكالوريوس فلسفة ومهتم بالكتابة، مصر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.