دينا عمر: ثالوث الإرهاب الذي يودي بحياة البشر - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأربعاء، 26 مايو 2021

دينا عمر: ثالوث الإرهاب الذي يودي بحياة البشر

 

دينا عمر 



دينا عمر *

(مسابقة آليات حماية الشباب من التطرف والإرهاب)


الأفكار المتطرفة والفراغ والشباب: ثالوث الإرهاب الذي يودي بحياة البشر.

لكل بلد في العالم مشكلاته الداخلية التي يبحث لها عن حلول فعالة، لكن هناك بعض الأزمات التي تلقي بأثرها على العالم بأكمله من أبرزها قضية التطرف والإرهاب.

دائماً ما أتخيل أن عوامل التطرف مثلث متساوي الأضلاع بحيث أن هناك ثلاثة عوامل يرتكز كل منها على العاملين الآخرين لإنتاج الحوادث المتطرفة. الضلع الأول هو الأفكار المتطرفة والضلع الثاني هو شخصية الشاب والثالث هو الفراغ.

الشاب المتطرف يمتلك العديد من السمات الشخصية التي جعلته تربة خصبة لتبني تلك الأفكار، لعل أبرز تلك السمات هو الانصياع لكل ما يسمع وعدم القدرة على المجادلة. وتتكون تلك الصفات بصفة أساسية في الطفولة، لذا فإن الخطوة الأولى لتجنب وجود شاب متطرف هي تنشئة طفل سوي نفسياً، يمتلك مساحته الآمنة في التعبير عن رأيه ويؤمن بحقه في التفكير والنقاش والرفض والقبول، ويتمكن من إعمال العقل في كل ما يسمع ويقرأ.

والأفكار المتطرفة التي ما كان لها أن توجد من دون غياب المراقبة والتمحيص من ذوي العلم والخبرة، فنشأت وتوغلت في المجتمعات من دون وجود أي رادع لها، فتقبلها الشاب بغير علم منه بالتعاليم الدينية الصحيحة، والقضاء على تلك الأفكار يتطلب تضافر جهود الجميع.

كثيراً ما تمنيت كشابة عربية أن أجد ندوات منتظمة في دور العبادة، نحضرها كشباب ونلقي ما يدور بداخلنا من أسئلة ونقاشات لنحصل على الأجوبة الدينية السليمة.

أخيراً، إن كل الأفكار المتطرفة إن لم تجد فراغاً من الشباب سواء كان فراغ العقل أم فراغ الوقت فلن تنتشر، يمكن القضاء على فراغ الوقت بتنظيم دوريات صيفية لتعليم الشباب الحرف وتسهيل بعض الدورات المختلفة مع وجود حافز، وليكن مثلاً تسهيل الحكومة لبيع ما ينتجه الشباب من منتجات، أما فراغ العقل فليكن شعار القضاء عليه "لا يدحض الفكرة المتطرفة سوى غيرها السليمة الصحيحة".

في النهاية، تبقى مشكلة التطرف الديني والإرهاب واحدة من الأزمات التي يجب التصدي لها بالعقل والحكمة، لنقطع الطريق عليها من البداية، يجب القضاء على الأسباب حتى يمكننا حصد النتائج.

* بكالوريوس علوم تخصص كيمياء، مصر


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.