محمد الربيعي: تقبل الآخر كما هو لا كما نريده أن يكون - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأحد، 30 مايو 2021

محمد الربيعي: تقبل الآخر كما هو لا كما نريده أن يكون


محمد الربيعي



محمد الربيعي *

(مسابقة آليات حماية الشباب من التطرف والإرهاب)


الشباب هو عماد كل أمة وعمودها الفقري الذي تستند عليه لتحقق نهضتها وتطورها، لذا وجب على الدول التي تريد تقدماً ونمواً أن تولي الأهمية الكبرى لشبابها، ولا تتركهم فريسة للبطالة والأفكار المتطرفة، والتي تحولهم بدورها إلى إرهابيين.

انتشر مصطلح الإرهاب والتطرف كثيراً في السنوات الأخيرة، وتسارع الكثير لتفسير هذه الظاهرة، والوقوف على أسبابها ورصد أجهزة أمنية لمكافحة هذه الظاهرة ومراكز بحثية لدراستها.

إن ظاهرة التطرف والإرهاب لا تنبت إلا في بيئة مؤهلة لتقبل مثل هذه الأفكار، والتي قد تجد من يتبناها، ويبذر بذورها بين النشء الجديد، وبدلاً من أن يصبح ترساً في عجلة تقدم بلاده، يصبح معولاً لهدمها.. لذا وجب على هذه الدول طرح هذه الأفكار باستفاضة وتعريف الشباب بخطورتها، من خلال خطاب ديني متجدد غير تقليدي مواكب للعصر الذي نعيشه، ومن خلال مناهج تعليمية حديثة ومتطورة، ترتقي بأفكار وعقول الشباب، وتشغل أوقاتهم وتنمي مهارتهم النظرية والعملية.

إن أفكار التطرف والإرهاب صعب اقتلاعها من جذورها الآن لأنها كبرت وامتدت فروعها في معظم الأماكن، وباتت تلك الأفرع مأوى للبوم والغربان.

ومن يغامر باقتلاع تلك الشجرة الخبيثة من جذورها، فإنها من المؤكد سوف تسقط على الكثير من الأشجار النافعة وتدمرها، لذا يجب تقليم أوراق وأفرع تلك الشجرة واحداً تلو الآخر، ومن ثم نقتلعها من جذورها، من دون أي ضرر عن طريق عدم ظهور وبث هذه الأفكار إعلامياً، وتهميش حاملي تلك الأفكار وفضح خططهم الخفية.

إن إتلاف بذور شجرة التطرف والإرهاب يأتي من اهتمامنا بالنشء الجديد، مثل ابتكار مواد تعليمية جديدة.. على سبيل المثال ندرس هؤلاء الطلاب مادة التربية الإنسانية، والتي نحثهم من خلالها على تقبل الآخر مهما تكن ديانته أو طائفته أو عرقه.

إننا جميعا إخوة في الإنسانية،  وكل شخص حر في اعتناق دينه وفكره ومعتقده الذي ارتضاه لنفسه.

ليس من حق أي شخص منا الحجر على الآخر أو محاسبته، بل واجب علينا جميعاً احترام بعضنا البعض، وأن يتقبل كل منا الآخر كما هو، لا كما نريده أن يكون.

* كاتب، مصر


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.