تركي الحمدان: يجب تشخيص الأمراض المتفشية في جيل الشباب - patharabia

Last posts أحدث المواد

الأربعاء، 5 مايو 2021

تركي الحمدان: يجب تشخيص الأمراض المتفشية في جيل الشباب


تركي الحمدان


تركي الحمدان *

(مسابقة ما يريده الشباب من الإعلام العربي)


الشباب، هو ربيع العمر وهو العصر الذهبي في حياة كل إنسان، وهو موطن الطموح وذروة الجموح، ولكن كل هذه الصفات لا تُجدي نفعاً بل وتولد نتيجة عكسية إنْ كَمُنتْ في النفس، ولم تجد سلطة تنفيذية تخدمها على أرض الواقع، فإن سنا العزيمة ولهب الإرادة يخبوان إذا خيم عليهما غبار الخذلان، وفارقهما وقود التشجيع والجبران.

ولذلك نقول إنّ مشاكل الشباب كثرت، وصار حريٌّ بالإعلام أنْ يضعها تحت المجهر، فهو المنبر الذي تنبثق من خلاله المعلومة كالشعاع لتخترق كل مكان، فتسلط الضوء على الزوايا المظلمة، ولاسيما أنَّهُ يُكنى بالسلطة الرابعة التي تكمن وظيفتها في طرح مشاكل المجتمع ومناقشتها، وأي مشاكل المجتمع أحرى بالنقاش من مشكلة الشباب، فهم وتين المجتمع، وقادته المنتظرون في المستقبل، فإن ضعفوا واضمحلت قواهم وخارت عزائمهم، عندها لن يبقى للسفينة قبطان يقودها لبر الأمان.

لذلك على الإعلام تشخيص الأمراض المتفشية في جيل الشباب، وتشخيصها يكون للعثور على الدواء، لا لمعرفة الداء فقط، وإن من أبرز هذه الأوبة على سبيل المثال وليس الحصر هي البطالة، فكم من أصحاب الخبرة والكفاءات يجلسون من دون عمل، وكم من ذوي الإبداع الكتابي لا يجدون ساحة لإطلاق مواهبهم، وكم من شاب ذكي منعته ظروف الحياة من إكمال دراسته ولم يجد عملاً يعتاش منه فشذَّ عن الصواب، ودخل في غياهب التّيهِ فكأنما صار تحت جناح غراب، أين ما يلتفت لا يرى إلا سواداً وظلاماً، ولو أنّبنا هؤلاء الشباب، وأسرفنا عليهم في العتاب، لأحسنوا رجع الجواب، ولقالوا: لا تطالب الناس بالاستقامة على دربٍ مبعثرة عَبِّد الطريق ثم عاقب من ينحرف. لأنك إن أهملتَ الطريق همّشتَ سالكها وأعنتهُ على الشذوذ عن الاستقامة. وكما قال ابن خلدون: إن الإنسان إذا طال به التهميش يصبح كالبهيمة لا يهمه سوى الأكل والشرب والغريزة. 

وأختم بنصيحة لأولياء الأمور: وجهوا أبناءكم إلى حيث يحبون من العمل أو الدراسة، لأن الإنسان إذا أحب عملاً أتقنه فإنّ لكل صانعٍ صَنْعَتُه وكلُّ مُيَسَّرٍ لما خُلِقَ له ولولا اختلاف الأذواق لبارت السّلع.

* مهتم بالكتابة والشعر، سوريا


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.