صفاء عوض: التسامح الدينيّ يُساعد على تحقيق السلام الاجتماعي - patharabia

Last posts أحدث المواد

الثلاثاء، 6 يوليو 2021

صفاء عوض: التسامح الدينيّ يُساعد على تحقيق السلام الاجتماعي


صفاء عوض

صفاء عوض *

(مسابقة طرق تعزيز التسامح والتعايش في المجتمعات العربية)


ثمة أمور تفرق، وثمة أخرى تجمع.. ولأجل العيش في بوتقة واحدة غلافها التسامح والتعايش السلمي في المجتمعات العربية، لا مناص من دحض كل الأمور التي تؤسس للشتات والتفرقة، فإن في حسن الحياة يتجلى سمو السلام، وترتقي الأمم في تأقلمها مع بعضها البعض على الرغم من اختلافاتها، وتنصهر بكل مسمياتها في غلاف يسوده الوئام بعيداً عن الأجناس والأديان والتراث والثقافات. 

نرتقي بتعزيز لغة الحوار بين شرائح المجتمع ومحاربة التمييز والكراهية ونبذ كل أشكال العنصرية، ولا تستقيم الحياة إلا في سن عقوبات قانونية تعمل بجانب حمامات السلام وأغصان الزيتون لأجل حياة مستقرة من دون نزاعات، فإن أولى الخطوات نحو التعايش السلمي هو مكافحة التطرف على الواقع أو على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث شاء الإنترنت أن يجعل من العالم قرية كونية، فأصبح من السهل وصول سموم المتطرفين إلى كل بيت، فتسببوا في إشعال نيران الفتنة بين الشعوب، لذا إنشاء صفحات تدعم أفكار التسامح على مواقع التواصل الاجتماعي فكرة جيدة، وحث الناشئين والشباب على أداء دورهم في بناء المجتمعات، ودعم آليات استقرارها، وترسيخ قيم التسامح، ونشر ثقافة الشعوب وتقبل الآخرين بجميع الاختلافات الدينية والاجتماعية والسياسية، والانفتاح على الحضارات والثقافات العربية.. يترك أثراً إيجابياً في النفوس، ويعمل على توحيد مجتمعاتنا العربية.

فالتعايش السلمي من الدواعي التي تحفظ كرامة الإنسان، ولم يعد الأمر صعب في ظل عصر العولمة، ويجب أن لا ننسى دور المرأة في وحدة الشعب العربي، بغرسها القيم الإنسانية في الأطفال منذ نعومة أظافرهم، وتعريفهم بأهمية التسامح بين المجتمعات كمبدأ أساسي من مبادئ تأسيس العلاقات الإنسانية بين الشعوب، بما يحقق الانسجام بين المجتمعات في جو يسوده التسامح.

كما أن التسامح الدينيّ يُساعد على تحقيق السلام الاجتماعي والتعايش السلمي، ويصون المجتمع لتحقيق الحياة الآمنة السعيدة.. والتعايش السلمي يمثّل أساس السلم الاجتماعي لأي مُجتمع بهدف إبعاده عن النزاعات والصراعات، والسير بخطى ثابتة نحو التنمية المُستدامة.

* بكالوريوس هندسة تصميم داخلي، السودان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.