فهد سعيد: تؤدب النفس بالحق الذي أساسه العدل - patharabia

Last posts أحدث المواد

الثلاثاء، 6 يوليو 2021

فهد سعيد: تؤدب النفس بالحق الذي أساسه العدل

 

فهد سعيد

فهد سعيد *

(مسابقة طرق تعزيز التسامح والتعايش في المجتمعات العربية)


يعتقد أحد الفلاسفة بأن التسامح لا يمكن أن يوجد حقاً إلا في مجتمع لا يتم فيه قبول الأشخاص غير المتسامحين، ويعتقد آخر أن التسامح غير المقيد سيفتح الباب لهيمنة غير المتسامح، وهذا منطقي جداً، فلئن قبلنا بالمتعصبين، ولم نعمل على إيقافهم، فنحن وإياهم في الفعل سواء، ولئن بحثنا في التاريخ عن طرق الخلاص سنجد في أسلافنا خير عبرة، إذ اجتمع بعض من العرب في الجاهلية ليأمنوا بعضهم وعدوهم، وأقسموا على ترك القبح والقبيح، ورد المظالم، وإن كان مع عدو لهم.. وذلك فيما سموه بحلف الفضول (الأخلاق الفاضلة)، ومن بعده الإسلام إذ دعا للمحبة والإخاء والتسامح بين المسلمين أنفسهم، وبين المسلمين وغير المسلمين.. وفي أقوال وأفعال النبي محمد صلى الله عليه وسلم خير دليل على ذلك، ومما قال: من ظلم معاهداً أو تنقصه حقه وكلفه فوق طاقته أو أخذ منه شيئاً بغير طيب نفس، فأنا خصيمه يوم القيامة.

فلو أن العرب مسلمين وغير مسلمين أجمعوا على أن يعملوا على تطبيق هذا الحديث فقط، والذي يصلح لكل إنسان، لكانت النتيجة هي يوتوبيا (المدينة الفاضلة).

والخطوة العملية الأهم في هذا الطريق هي تأديب النفس والحضور إلى الآن، لنعيش اللحظة الراهنة ومن حولنا من حجر وشجر وبشر بسلام آمنين، ولا تؤدب النفس إلا بالحق الذي أساسه العدل وإن كان مرة مراً.

* بكالوريوس في الكيمياء التطبيقية، سوري مقيم في ليبيا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.