روبوتات مصغرة مغناطيسية لعلاج أمراض الدماغ - patharabia

Last posts أحدث المواد

الخميس، 14 أبريل 2022

روبوتات مصغرة مغناطيسية لعلاج أمراض الدماغ



كان سابقاً مجرد التفكير بإرسال روبوتات مصغرة إلى أعماق الجمجمة البشرية لعلاج اضطرابات الدماغ ضرب من الخيال، أما اليوم فقد اختلف الأمر وقد يصبح حقيقة، حيث تخطط شركة "Bionaut Labs" في كاليفورنيا لتجاربها السريرية الأولى على البشر في غضون عامين فقط للروبوتات الصغيرة القابلة للحقن، والتي يمكن توجيهها بعناية عبر الدماغ باستخدام المغناطيس، بحسب ما نشر موقع "ميديكال إكسبريس" الطبي.

الخيال يصبح حقيقة

ووضح المؤسس المشارك الرئيس التنفيذي مايكل شبيجلماشر قائلاً: "لقد ظهرت فكرة الروبوت الصغير قبل ولادتي... أحد الأمثلة الأكثر شهرة هو كتاب من تأليف إسحاق أسيموف وفيلم بعنوان (رحلة رائعة)، حيث يذهب طاقم من العلماء داخل سفينة فضاء مصغرة إلى الدماغ لمعالجة جلطة دموية"، ثم أضاف: "تمامًا كما تحتوي الهواتف الجوالة الآن على مكونات قوية للغاية أصغر من حبة الأرز، فإن التقنية الكامنة وراء الروبوتات الدقيقة التي كانت خيالاً علمياً في الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي أصبحت الآن حقيقة علمية".

وتعاونت شركة "Bionaut Labs" مع معاهد أبحاث «Max Planck» المرموقة في ألمانيا، واستقرت على استخدام الطاقة المغناطيسية لدفع الروبوتات بدلاً من التقنيات الضوئية أو فوق الصوتية لأنها لا تضر بجسم الإنسان.
ويتم ربط الملفات المغناطيسية الموضوعة خارج جمجمة المريض بجهاز كمبيوتر يمكنه المناورة عن بعد وبدقة بالروبوت الصغير في الجزء المصاب من الدماغ، قبل إزالته عبر نفس المسار.

علاج متلازمة ووكر والسرطان

يذكر أن الجهاز قابل للنقل بسهولة على عكس التصوير بالرنين المغناطيسي، ويستخدم كهرباء أقل من 10 إلى 100 مرة، كما حصلت الشركة على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) العام الماضي، وتمهد الطريق للتجارب السريرية لعلاج متلازمة داندي ووكر وكذلك الأورام الدبقية الخبيثة وأورام الدماغ السرطانية التي غالباً ما تعتبر غير صالحة للعمل. وفي الحالة الأخيرة، سيتم استخدام الروبوتات الدقيقة لحقن الأدوية المضادة للسرطان مباشرة في أورام المخ في "ضربة جراحية".



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.