منع تعدد الزواج في مصر إلا بحضور الزوجة وبقرار قضائي - patharabia

Last posts أحدث المواد

السبت، 9 أبريل 2022

منع تعدد الزواج في مصر إلا بحضور الزوجة وبقرار قضائي

 


أحدثَ مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد في مصر، ردود أفعال متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد الإعلان عن منع تعدد الزواج إلا بالحصول على إذن قضائي.

ويقر القانون الجديد (المتوقع مناقشته في الجلسة العامة لمجلس النواب خلال الأيام المقبلة) في مادته الـ14، على ضرورة استدعاء قاضي محكمة الأسرة للزوجة لمعرفة رأيها في الموافقة على الزواج من عدمه، وألا يتم الزواج دون إحضار الزوجة القديمة وإبداء رأيها بالرفض أو القبول، وإبلاغ الزوجة الجديدة بالزواج القديم.

وبحسب " سكاي نيوز عربية" تقول النائبة، نشوى الديب، التي تقدمت بمشروع القانون لمجلس النواب: "عكفنا سنوات للعمل على هذا القانون، ونفذنا أكثر من حوار مجتمعي مع عدد كبير من أساتذة القانون والشخصيات العامة قبل تقديمه للمجلس، لنستفيد من جميع الآراء ونثري القانون ونضيف له كافة وجهات النظر".

وأضافت الديب: "قانون الأحوال الشخصية الساري يتم العمل به منذ أكثر من 100 عام، وتحديداً منذ عام 1920، وخلال تلك العقود تغيرت البيئة وأحوال الناس، وعلى الرغم من التعديلات الكثيرة التي تمت عليه، فإنه أصبح غير مناسب".

ونص الباب الأول من القانون على فترة الخطبة وما يترتب عليها من حقوق للطرفين، حيث أنه" من حق أي الطرفين الحصول على التعويض إذا كان هناك ضرر من عدول أحد الطرفين عن الخطبة بغير مقتض، وفي حال توفي أحد الطرفين فإن ورثته لهم الحق في طلب المهر الذي أداه".

ووضحت النائبة البرلمانية الديب أن هناك ضرورة حتمية لوجود قانون الأحوال الشخصية، الذي يأخذ في الاعتبار معطيات الحاضر وأزمات الأسرة، دون انحياز للمرأة أو للرجل، والأهم هو مصلحة الطفل، للوصول لأسرة سليمة.

ودعت الديب إلى عدم الحكم على القانون الجديد من خلال السوشيال ميديا وإنما قراءة القانون بتأنٍ لأنهم حاولوا أن يكونوا عادلين لأقصى درجة دون انحياز وحفظ كافة الحقوق.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.