عبدالله الفارسي: الشاب العربي يملك الوعي الكافي لإيجاد الحلول - patharabia

Last posts أحدث المواد

السبت، 7 مايو 2022

عبدالله الفارسي: الشاب العربي يملك الوعي الكافي لإيجاد الحلول

 

عبدالله الفارسي


عبدالله الفارسي *

(مسابقة أساليب تمكين الشباب العربي في بلدانهم)

السّعي إلى تمكين الشباب العربي واستغلال طاقتهم ومواهبهم ليس وليد اللحظة؛ حيث إن المؤسسات المعنية في مختلف الدول العربية تعي جيداً أهمية تمكين الشباب وتسعى بمختلف الطرق إلى تحقيقِ الدور الفعال لهم، بالرغم من ذلك نجد أن هناك حلقة مفقودة بين القناعة والتطبيق والنتائج.

ماذا لو كانت تلك الحلقة المفقودة ما هي إلا جذور منغرسة بداخل الشاب العربي؟ جذور متصلة بالجانب النفسي والذهني، نحن اليوم بحاجة إلى حلول خارج المألوف، خارج الصندوق، بحاجة إلى استحداث أساليب حديثة تنتشل همة الشباب ورغباتهم من الداخل لتفجير طاقتهم ليس فقط في خدمة أوطانهم بل العالم أجمع.

فالفطرةُ السليمةُ التي أودعها اللهُ في النفوسِ البشريةِ جبلها الله على تعمير الأرض والعطاء والانجاز ورزقها القدرة على ذلك، فعندما نجد شاباً غير قادر على الإنجاز وخدمة وطنه بالشكل المثالي، ندرك جيداً بأن هناك خللاً ماء، والخلل هنا ما هو إلا شلا من أشكال الأمراض التي تُصيب الإنسان، وتحتاج منا العمل على علاجها والتشافي منها.

والدعوة هنا إلى استحداث أسلوب للتخلص من سموم سبات الشباب وعزوفهم عن إحياء الروح في أفكارهم وعقولهم، وما يؤثره على الصحة النفسية لدى الشباب، وهنا تظهر الحاجة إلى أسلوب العلاج بالإنجاز. إننا بحاجة إلى مفهوم نسعى من خلاله تعزيز ثقة الشاب العربي بنفسه، والنهوض بهم من الداخل وتحفيز قدراتهم المدفونة وليدرك الشباب اليوم أن عدم الإنجاز بيئة ممرضة تحتاج منا حلولاً وخطوات للتعافي منها عبر مجموعة من الخطوات والأساليب الاستراتيجية التي يكون جوهرها الحافز النفسي للشباب وبأن الإنجاز ظاهرة صحية وأن العقل السليم في العمل والإنجاز السليم.

أخيراً، إن الشاب العربي يملك الوعي الكافي لإيجاد الحلول وإيجاد مختلف أساليب التمكين لإثبات نفسه، وإن تمكين الشاب العربي من إثبات نفسه والنهوض بأفكاره من الداخل وتغيير قناعاته هي الخطوة الأولى لتعطي بقية أساليب التمكين المتعارف عليها ثمرتها.

* بكالوريوس آداب تخصص دراسات المعلومات، سلطنة عمان


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.