محمد القاضي: حين يزهر السلام نفوح في الآفاق نهضة - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

6/29/2022

محمد القاضي: حين يزهر السلام نفوح في الآفاق نهضة

 

محمد القاضي 


محمد القاضي *

(مسابقة آثار تعزيز السلام على جيل الشباب)

بلغة المجرب كوني أعيش في بلدٍ أثخنته الحرب ودمرته التجاذبات السياسية، أقول إن السلام هو تلك الحالة الجميلة من الهدوء والاستقرار العام التى يتمنى أن يصل إليها كل إنسان سليم الفطرة نقي القلب ويسعى بالجميع للوصول إليها، لما لها من آثار ايجابية على حياة الشعوب والأمم.

وإذا كان السلام له أثره الايجابي البارز على حياة المجتمعات بشكل عام، فإن أثره أشد بروزاً وأكثر إيجابيةً على حياة الشباب بإعتبارهم (الدينمو) أو المحرك الأهم لعجلة التنمية والنهوض في أي بلد كان.

ومن أهم الآثار الايجابية لتعزيز السلام وتحقيقه علۑ حياة الشباب ما يلي:

1- الحفاظ على حياة العنصر الشبابي باعتبار أن شريحة الشباب هي الأشد تأثراً بسلبية الحروب، فشريحة الشباب هي من تقاتل في ميادين الحروب، وهي أكثر من تضحي وتموت في الميادين.. وتحقيق السلام وتعزيزه يعني الحفاظ على حياة هذه الشريحة المهمة من القتل أو الموت أو الأسر.

2- إذا كانت الحرب هي الموت والدمار، فإن السلام هو الحياة والبناء والنهوض،  وهذا يعني أن السلام هو الوضع الطبيعي الذي يتوازى مع طموحات الشباب وأحلامهم، بعكس الحرب التي تعدّ وضعاً سلبياً يتصادم مع تلك الطموحات وتلك الاحلام التي تحملها شريحة الشباب.

3- يعدّ السلام هو البيئة الخصبة التي يمكن لطموحات الشباب أن تورق وتزهر من خلالها.

4- السلام يؤطر لفلسفة الإبداع والتنافس الإيجابي والنهوض،  وهذا يعني أن السلام يأتي بثقافة تستوعب طاقة وحماس الشباب، بل وتعمل على حثها وإثارتها بعكس الحروب التي لاتفلسف إلا لثقافة الموت والدمار، والتي تعمل على وأد أو إلغاء تلك الطموحات وتلك الطاقات، أو على الأقل تعمل على تأجيلها إلى وقتٍ غير مسمى.

5- من خلال السلام يستطيع الشباب أن يسهموا بفعالية في نهضة بلدانهم والقيام بدورهم المناط بهم باعتبارهم الفئة السكانية المعنية بالبناء والنهوض.

6- السلام يخلق حالة من الهدوء العام وهذا يعنى أن تحقيق السلام وتعزيزه يؤدي إلى خلق جو نفسيٍ أوحالة نفسية عامة لدى الشباب تتسم بالهدوء والإستقرار وهو ماسينعكس إيجاباً على حياة الشباب ومستوى تفكيرهم وعطاءهم وطاقاتهم

7- من خلال السلام تستطيع الجهات الرسمية ذات العلاقة كوزارة الشباب أو مؤسسات المجتمع المدني القيام بدورها وتنفيذ برامجها وسياستها الخاصة بالشباب ودعمهم - أي بمعنى أخر أن حالة السلام تخلق نوعا من التناسق أو الإنسجام بين الفعل الشبابي والفعل الرسمي والمؤسسي، وهو ما ينعكس بالإيجاب على طموحات الشباب ودورهم في الحياة العامة.

8- السلام هو الوضع الطبيعي الذي يمكن الشباب من التركيز فقط على دورهم وجهدهم النهضوي العام والخاص، في حين تعد الحرب أمراً مشتتاً ومبعثراً لذلك الدور وتلك الجهود.

9- من خلال السلام يتمكن الشباب من خلق جوٍ تفاعليٍ اجتماعي أو مايسمى بـ(التشبيك) بين مكوناتهم الشبابية بهدف التفاعل وتبادل الأفكار، مما يؤدي إلى تضافر الجهود الشبابية وسرعة إنجاز المهام المرتبطة بطموحاتهم وأدوراهم النهضوية.

10- السلام يجعل من جيل الشباب ودورهم في البناء والنهوض القضية أو الحدث الأبرزالذي يتصدر المشهد العام لأي بلد، فحين يسود السلام تحضر مفاهيم النهضة والتنمية والبناء، وهي مفاهيم لصيقة بالدماء الشابة، أي إن السلام هو الأمر الوحيد الذي يمكّن جيل الشباب من دورهم الريادي في الوصول ببلدانهم ومجتمعاتهم الى حدود النهضة والارتقاء.

هذه ربما أهم الآثار المترتبة على تحقيق وتعزيز السلام في دور جيل الشباب في الحياة العامة..
أخيراً، يسكنني الأمل في أن يسود السلام كل اصقاع العالم دون استثناء، وأن تختفي نكهة البارود وثقافة الموت والدمار من واقعنا العربي، وأن نعسكر قلوبنا بالحب ونسلحها بثقافة السلام والتسامح لنفوح في الأرجاء نماء ونشرق في الآفاق نهضةًً وتقدماً.

* طالب جامعي، تخصص طب بشري، اليمن


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق