نيويورك تعارض الحكم الصادر عن "المحكمة العليا" بشأن الإجهاض - patharabia

Last posts أحدث المواد

السبت، 2 يوليو 2022

نيويورك تعارض الحكم الصادر عن "المحكمة العليا" بشأن الإجهاض

مبنى المحكمة العليا الأمريكية

بعد أن ألغت المحكمة العليا الأمريكية قانون الحق في الإجهاض الليبرالي، والذي مهد الطريق أمام قوانين إجهاض أكثر صرامة، بما في ذلك الحظر الكامل للإجهاض في بعض الولايات، تأتي ولاية نيويورك لتعارض القرار وتكرس حق النساء في الإجهاض وإتاحة وسائل منع الحمل لهنّ في دستورها.

وبذلك تكون نيويورك في طليعة الولايات التي ترفض الحكم المدوّي، الذي صدر مؤخراً عن المحكمة العليا الأمريكية، والذي أحدث تغييراً في حقوق الإنجاب في مختلف أنحاء البلاد.

وبحسب بيان أعلنه مجلس شيوخ الولاية، أنه "أقرّ تعديلاً لتكريس الحق في الإجهاض والحق في إتاحة وسائل منع الحمل للنساء في دستور الولاية"، والذي يشرع أصلاً الإجهاض، وأتخذت هذه الخطوة لإضفاء المزيد من الحماية القانونية على الحق في الممارسة

وجاء في البيان، أنّ التعديل يسعى كذلك إلى "تحديث التعديل المرتبط بالمساواة في الحقوق ليشمل فئات أخرى كتلك التي تُصنّف على أساس الجنس أو الإعاقة أو الأصل أو العرق أو العمر".

وبعد إقراره في مجلس الشيوخ، سيُحال التشريع إلى برلمان الولاية الذي يُتوقّع أن يمرره،
وسيصوت الناخبون عليه مباشرة في استفتاء.

ويسعى المحافظون في الولايات المتحدة منذ عقود على إلغاء حكم المحكمة العليا الصادر سنة 1973 في القضية المعروفة باسم "رو ضد واد" والذي كرس للنساء حق الإجهاض في الدستور الأمريكي.

وبإلغاء المحكمة العليا لهذا الحق، وصل المحافظون لهدفهم بآواخر الشهر الماضي وهذا ما أشعل الاحتجاجات في البلاد وأثار إدانة دولية، ويتوقع أن تطبق أكثر من نصف الولايات حظر هذه الممارسة أو تشديد الشروط المرتبطة بها.

وأعلنت ولايات أخرى توفيرها "ملاذات" لهذه الممارسة وتعهدت بحماية الحق في الاجهاض إلى جانب حقوق أخرى بينها زواج المثليين الذي يخشى التقدميون أن يكون هدفاً للمحكمة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.