شاب أردني من الأوائل.... يحاول الانتحار بعد فصله من جامعته - patharabia

Last posts أحدث المواد

الثلاثاء، 19 يوليو 2022

شاب أردني من الأوائل.... يحاول الانتحار بعد فصله من جامعته

الطالب منتصر الزغلول


أثار مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، موجة غضب عارمة، حيث وثق محاولة طالب بجامعة الزرقاء، الانتحار برمي نفسه من أعلى مبنى شؤون الطلبة وسط محاولات المسؤولين بالجامعة لتراجعه عن قراره.

ويوضح الفيديو وقوف الطالب منتصر الزغول فوق المبنى، وهو يمسك بالسور مهددًا بالانتحار، ويقف إلى جانبه أشخاص يحاولون ثنيه عن هذه الخطوة القاتلة، واستطاعوا فعلاً منعه من السقوط، وظهر مقطع أخر يوضح نجاحهم في إبعاده عن السور، بحسب وسائل إعلام أردنية.

وكان مصدر أمني قد صرّح لوسائل إعلام محلية أن الطالب عدل عن إلقاء نفسه بعد إقناعه من قبل الأجهزة المعنية.

حرمان منتصر من مناقشة مشروعه

وفي التفاصيل، أقدم الشاب الأردني منتصر الزغلول، بحسب شهود عيان، على الانتحار بسبب مشاجرة وقعت بينه وبين طالب آخر من نفس الجامعة "جامعة الزرقاء"، ونشر منتصر قصته على صفحة "طلاب الجامعات الأردنية" عبر فيسبوك، وروى فيها أن الجامعة قامت بفصله قبل يومين من مناقشة التخرج وكتب: "انحرمت مناقشة مشروع تخرجي وحرموا فرحة التخرج لوالدتي لأنه إلي 9 سنوات رغم الظروف أحاول أن أتخرج وأحقق حلمي" وتابع الزغلول شارحاً الموقف كما حصل، بأنه كان عائدًا من عيادة الجامعة مع زملائه بعد أخذ علاجه، وجلس بوسط الحرم الجامعي مع زملائه، فجاء زميل له وسأله عن شخص آخر، فقام وسب الذات الإلهية.

وذكر الزغلول إنه كان هناك شهود عيان في الحرم الجامعي شاهدوا الواقعة وأنه خلال الحديث نبه زميله أنه لا يجوز هذا الكلام من باب النصيحة فقام بضربه، وقال: "قمت بالدفاع عن نفسي.. ويوجد تسجيلات فيديو بالجامعة تؤكد صحة كلامي بأنه من بدأ بضربي وقمت بالدفاع عن نفسي".

وشعر الزغلول بالأسف تجاه جامعته كيف فصلته، وزميله الآن مداوم بالجامعة ، مع أنه طالب منحة صندوق حياة للطلبة الأوائل".

ووضح منتصر في آخر المنشور قائلاً: "جامعتي تريد تكريمي بتاريخ 6 يوليو لأني من الطلبة المبدعين.. وأنا مفصول ولا يحق لي أن أناقش مشروع تخرجي وسيتأخر تخرجي لمدة سنة ونصف وأنا المعتدى عليه".

تعاطف على مواقع التواصل

تعاطف الكثير مع الطالب منتصر الزغلول من خلال صفحة فيس بوك وتويتر تحت هاشتاغ "قرار فصل منتصر الزغلول غير عادل"، فهذه سديل تقول في تغريدتها على تويتر: " بتضل جامعاتنا تبهرنا بكمية الظلم وعدم تقديرها لطلابها المتميزين وهي قصة تانيه من هالقصص"

وعلق أيمن على قرار فصل منتصر:

"الطالب منتصر أحمد الزغول طالب هندسة عمارة من أوائل دفعته جامعته فصلته قبل مناقشة التخرج بيومين إله تسع سنوات أهله بستنوا يفرحو بتخرجه الي تأخر بسبب معاناته لمرض عصبي مزمن صارت بينه وبين طالب آخر مشكله لأنه الطالب سب الذات الإلهية وتهجم على منتصر".

دول أخرى تتبنى مشروع منتصر

والجميل بالأمر أن الطالب منتصر الزغلول كتب في منشور على صفحة "كيرف الجامعة" في فيسبوك التالي:

"الحمدلله 

وقفتكم ودعمكم لإلي خلتني أقوم 

ورح أكمل وما رح أفقد الأمل 

حتى لو #إنحرمت مناقشة تخرجي

تواصلوا معي من أكثر من بلد 

وبدهم يتبنوا ويدعموا فكرة مشروعي 

المعنى الحرفي ل ( هندسة العمارة الطبية ) 

#قرار_فصل_منتصر_الزغول_غير_عادل "


يذكر أن التعديلات التشريعية على قانون العقوبات في البرلمان الأردني أثار جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أسابيع، بعد تضمين عقوبة الحبس والغرامة على من يحاول الانتحار، فقد أقر مجلس النواب عقوبة الحبس مدة لا تتجاوز ستة أشهر، وبغرامة لا تزيد على 100 دينار أو بإحدى هاتين العقوبتين، لكل من شرع في الانتحار في مكان عام، وتضاعف العقوبة إذا كان ذلك باتفاق جماعي.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.