غابات تشتعل في فرنسا وإسبانيا واليونان ومناطق تُجلى من سكانها - patharabia

Last posts أحدث المواد

الاثنين، 18 يوليو 2022

غابات تشتعل في فرنسا وإسبانيا واليونان ومناطق تُجلى من سكانها


قوات مكافحة الحرائق في فرنسا تطلب من المواطنين مغادرة سكنهم في منطقة جيروند


عملت فرنسا على إخلاء ما يزيد على 16 ألف شخص بسبب خطر حرائق الغابات التي تجتاح منطقة جنوب غربي البلاد، في ظل انتشار حرائق أخرى في إسبانيا وكرواتيا واليونان.

كما أجلت سلطات منطقة جيروند الفرنسية المعروفة سياحياً، العاملين في مواقع معسكرات قضاء العطلات، بعد أن غادرها سيّاح في وقت سابق، كما انتشرت الحرائق في منطقتي تست-دو-بوش ولانديرا.

أما في إسبانيا، فاضطر حوالي 3200 شخص من ترك المناطق المشتعلة في تلال ميخاس، على الرغم من تمكن البعض من العودة في وقت لاحق.

وبدورها سيطرت السلطات في البرتغال على حرائق أخرى في الوقت الحالي وشهدت الأيام الماضية وفاة ما يزيد على ألف شخص، بسبب الحر في البرتغال وإسبانيا.

ولا تبعد حرائق ميخاس في إسبانيا عن منطقة مالقة ذات الشهرة السياحية، كما اندلعت حرائق غابات في مقاطعات قشتالة وليون وغليقية وإكستريمادورا.

وبحسب وكالة "رويترز"، ذكرت إيلين مكوردي، التي تعيش في منطقة مالقة: "حملنا بعض الأشياء الضرورية وفررنا بالفعل، في ذلك الوقت كان الجميع في الشارع يركضون ... شاهدنا الكثير من سيارات الإسعاف وعربات الإطفاء".

ووزعت السلطات في عدد من دول منطقة البحر الأبيض المتوسط، من المغرب غربا إلى جزيرة كريت شرقا، الآلاف من رجال الإطفاء والعديد من طائرات مكافحة الحرائق التي تستخدم قاذفات رش المياه.

وتواجه منطقة البحر المتوسط بأكملها، منذ يوم الثلاثاء، موجة حر شديدة، تسببت في جفاف النباتات.

ارتفاع درجات الحرارة عالمياً

باتت موجات الحر الشديدة من الأمور المتكررة، وتستمر لفترة أطول ويرجع ذلك إلى التغيير المناخي الناتج على سلوك البشر، وهو ما أدى إلى ارتفاع درجة حرارة العالم بالفعل بنحو 1.1 درجة مئوية منذ بدء العصر الصناعي، وسوف تواصل درجات الحرارة في الارتفاع ما لم تقم حكومات الدول في شتى أرجاء العالم بخفض حاد لانبعاثات الكربون.

وتوقعت هيئة الأرصاد الجوية الفرنسية أن تصل درجات الحرارة إلى 41 درجة مئوية، في جنوبي البلاد يوم الأحد، ومن المتوقع تسجيل درجات حرارة جديدة يوم الاثنين.

وفي البرتغال سجلت درجة الحرارة مؤخرا 47 درجة مئوية.

تحذير في بريطانيا


كما حذرت السلطات في المملكة المتحدة من درجات الحرارة الشديدة في مناطق في انجلترا، وهو تحذير يحمل "اللون الأحمر"، فيما تستعد البلاد لتسجيل درجات حرارة قياسية يومي الاثنين والثلاثاء، وربما تصل إلى 41 درجة مئوية في بعض المناطق، وتبين السجلات العامة إلى أنه منذ عام 1884 سجلت المملكة المتحدة أشد عشر سنوات حرارة منذ عام 2002.

وطلبت الحكومة المغربية من حوالي 1300 شخص أن يغادروا منازلهم ونشر المزيد من رجال الإطفاء لمكافحة حرائق الغابات في شمال البلاد، وكانت منطقة العرائش الأكثر تضررا.

وفي جزيرة كريت، يكافح رجال الإطفاء حرائق هائلة في التلال المحيطة بمدينة ريثيمنو على الساحل الشمالي، وقالوا يوم السبت إنهم استطاعوا احتواء الحرائق جزئياً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.