مختار سنوسي: مجتمعات مستقرة وشباب طموح - patharabia

Last posts أحدث المواد

الاثنين، 25 يوليو 2022

مختار سنوسي: مجتمعات مستقرة وشباب طموح

مختار سنوسي
مختار سنوسي *

(نتائج استقرار المجتمعات على طموح الشباب)

للمجتمعات المستقرة قدرتها على بعث الأمل وإحيائه، خلاف المجتمعات التي تشكل فيها المهددات الوجودية حائطاً تتحطم عنده الأحلام. وقد يكون فقدان الأمل من دواعي الإبداع إلا أن غياب الاستقرار في مجتمع بعينه وتوفره في آخر، يجعل من المجتمع الآخر محطاً للأنظار ومحلاً لطموحات الانتقال والعيش به، سواء لمجرد العيش أو لمواصلة طريق الطموحات الدراسية والمهنية وسواها.

ابتداء لا يمكننا إنكار دور الاستقرار النفسي كباعث على التطور العقلي ومحفز للانتقال من حالة تلبية الاحتياجات الأساسية إلى تلبية الإحتياجات العقلية المتمثلة في الطموح الخلاق المبني على التخطيط والتقدير. كما أن البيئات المستقرة، أياً كانت المجتمعات التي تتشكل بها، تنتج قدرات فائقة لتصورات ودوافع أعلى قيمة من البيئات الحاضنة لمجتمعات تشعر بالتهديد الوجودي. سواء أكانت تلك البيئات مهنية مرتبطة بالعمل كالشركات والمؤسسات أو ثقافية ترتبط بالتواصل والعلاقات بين الأفراد. وإن ما يواجه المجتمعات غير المستقرة من غياب لطموحات الشباب نجد ما يضاده عند المجتمعات المستقرة والتي ترتفع فيها موضوعات الاحتياج البشري من مستوى الاحتياجات الأساسية المتعلقة بالمأكل والمشرب وحق الحياة والعيش، إلى مستوى تحقيق النجاحات والتفوق، وطرق أبواب الريادة في كافة المجالات.

الحاجة أُم الإختراع

إن فرضية عدم الاستقرار الباعث على الإنتاج، حال النظر إليها من باب الرد على سؤال إيجابية عدم الاستقرار كمحفز للطموح، تُظهِر حقيقة كون الإنسان يبحث عما يفقده. وهو الرد المنطقي لمحاولة القول بأن الشباب أكثر طموحاً في المجتمعات غير المستقرة، لكون الشباب، حقيقةً، يبحثون عن مفارقة هذا التهديد المجتمعي، فيكون الطموح الأول الذي ينتج عن عدم استقرار المجتمع إما متعلقاً باستقرارية ذلك المجتمع، متمثلاً في أهداف وخطط لجلب الاستقرار وتنزيله مجتمعياً. أو معنياً بالخروج إلى مجتمع أكثر استقراراً؛ لمواصلة طموحات أخرى، أو حتى لتحقيق طموح العيش الكريم لا أكثر.

إن مجرد ملاحظة زيادة نسب التفوق والنجاح، الذي يلازم الشباب القادمين من مجتمعات غير مستقرة بسبب الحروب أو الأوضاع الاقتصادية أو الكوارث البيئية، فور وجودهم بمجتمعات أكثر استقراراً؛ يؤكد ان لاستقرار المجتمعات تأثيره المباشر على ارتفاع سقف طموحات الشباب.

* بكالوريوس شريعة وقانون، السودان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.