الأمن الجنائي السوري يكشف تفاصيل جريمة مروعة في دمشق - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

8/02/2022

الأمن الجنائي السوري يكشف تفاصيل جريمة مروعة في دمشق


تسببت رائحة كريهة منبعثة من إحدى الشقق السكنية في منطقة الكسوة بريف دمشق، إلى الكشف عن تفاصيل جريمة مروعة بحق فتاة في العقد الثاني من العمر، وفقاً لصحيفة "تشرين".

ونشرت الصحيفة السورية عن مصدر "أمني جنائي" تفاصيل الجريمة المروعة، إذ إن الأخير ذكر تلقيه مكالمةً تفيد برائحة كريهة منبعثة من إحدى الشقق داخل مبنى سكني.

تابع المصدر "الأمني" بأن دورية تعود لفرع الأمن الجنائي عثرت على جثة فتاة تبين أنها مفارقةً للحياة منذ عدة أيام، وأرجع "المصدر" سبب الوفاة لتلقي الضحية ضربةً بأداة حادة على رأسها، مضيفاً "لا يوجد إلى ما يشير إلى شخصية الفتاة أو يدل على الفاعل".

وذكرت صحيفة "تشرين" على لسان المصدر الأمني قوله: "إن عمليات البحث والتحري وجمع المعلومات قادت للاشتباه بأحد الأشخاص الذين كانوا يترددون إلى الشقة، ويدعى (ع. ب) وتبين أنه متوارٍ عن الأنظار"، وأسهب المصدر "بالبحث عنه، تمكن فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق من إلقاء القبض على القاتل".

وعن التحقيقات بالجريمة المذكورة، اعترف الجاني بقتل المغدورة بعد مقاومتها له عند محاولة الاعتداء عليها، مضيفاً أنه "أقدم على ضربها بغاز سفري عدة مرات حتى فارقت الحياة"، ولم يكتفِ الجاني بذلك بل حاول تضليل الجهات المعنية، حيث اعترف برمي أوراق ثبوتية للمجني عليها في إحدى الأراضي الزارعية".

 وأكدت الجهات المعنية عثورها على الأوراق الشخصية بدلالة الجاني، ليتم بعدها معرفة هويتها.

وانتهى المصدر بتصريحاته لصحيفة "تشرين" بأن التحقيقات مازالت مستمرة مع المجرم، مضيفاً "سيتم تقديمه إلى القضاء لينال جزاءه العادل".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق