زينب بلعربي: العمل التطوّعي ضرورة لترسيخ الوحدة الوطنية - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

8/29/2022

زينب بلعربي: العمل التطوّعي ضرورة لترسيخ الوحدة الوطنية

زينب بلعربي

زينب بلعربي *

(مسابقة كيفية ترسيخ الوحدة الوطنية في المجتمعات العربية)

مفهوم الوحدة الوطنية حسّاس للغاية. ويمكن بكل سهولة أن يتّخذ منحى سلبياً إذا لم تتم معالجته بطريقة ذكية تستوعب قيم العيش المشترك والانتماء إلى المجموعة. يجب ألّا يتأسس هذا المفهوم ضد الآخر الأجنبي، بل يتأسس في جوّ الثقافة التشاركية بين المواطنين وبين المقيمين أيضاً، أي بين كلّ من يعيشون معاً في بلد واحد.

واحدة من أهم أدوات تنمية هذا الحس لدى الشباب تتمثّل في ترسيم العمل التطوّعي وتنظيمه بالقوانين. يجب أن يتحول العمل التطوّعي إلى جزء من المواد الدراسية في المؤسسات التربوية. ويشمل هذا النوع من النشاط الخدمات التي يمكن تقديمها في الملاجئ ودور المسنين والمستشفيات والحدائق العمومية والمؤسسات الرياضية وغيرها.

يمكن للطالب أن يرافق المسنين ويقرأ لهم الصحف والمجلات والكتب، ويمكن أن يلعب معهم الشطرنج أو بعض الرياضات. كما يمكن أن يشارك في تنظيف الحدائق والشواطئ، وغيرها مما يناسب سنه، وذلك تحت إشراف إدارة مؤسسة النشاط التطوّعي ومتابعتها بالتنسيق مع إدارة المدرسة. ويمنح الطالب علامات تقييمية مقابل خدماته على أساس ساعات العمل وجودته وإتقانه.

تحتاج الأقطار العربية إلى سنّ قوانين تنظّم هذا النشاط عن طريق تحديد عدد ساعات العمل وفتراته ونوعيته، وضمان التغطية الصحية للطالب أثناء ممارسته هذا النشاط، وتوفير النقل وتحديد طريقة التقييم المهني من طرف المؤسسة والتقييم التربوي من طرف المدرسة.

يساعد العمل التطوعي بهذه الطريقة على إدماج الطالب في الحياة الاجتماعية بشكل إيجابي، ويجعله يشعر بأنه يشارك بشكل ملموس في الشأن العام. وبالنتيجة يتعزّز لديه الشعور بالانتماء إلى الوطن والشعور بالانتماء إلى أبناء الوطن، بل يشعر أنه بالفعل يشارك في بناء الوطن. وبالنتيجة يتجاوز العلاقات القبلية والعائلية ويُبقيها في حدودها بدلاً من أن تتحوّل إلى بديل عن الانتماء للوطن.

تتعزّز الوحدة الوطنية عندما يستوعب المواطنون مفهوم المواطنة الذي يوضح لهم حقوقهم وواجباتهم كمواطنين تشملهم تشريعات وطنهم والقيم الإنسانية التي تكرّسها. ولا يستوعب الشباب هذا المفهوم عندما يكبرون منعزلين وغرباء عن وطنهم وأبنائه.

* بكالوريوس لغة إنجليزية، مدرّسة، الجزائر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق