وداد نوار: بالمؤاخاة والمساواة تترسخ الوحدة الوطنية - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

8/30/2022

وداد نوار: بالمؤاخاة والمساواة تترسخ الوحدة الوطنية


وداد نوار *

(مسابقة كيفية ترسيخ الوحدة الوطنية في المجتمعات العربية)


ببزوغ فجر الإسلام توارت العصبية القبلية المذمومة ولكل من ينتصر لها، أحدث الرسول محمد صلى الله عليه وسلم شفيع الأمة، المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار.. تلك المؤاخاة التي لم تقم وزناً لأي اعتبارات قبلية أو فوارق طبقية، حيث جمعت بين القوي والضعيف، الغني والفقير، الأبيض والأسود، الحرّ والعبد، وبذلك استطاعت هذه الأخوُّة أن تنتصر على العصبية للقبيلة أو الجنس أو الأرض أو العرق، لتحل محلها الرابطة الإيمانية والأخوة الدينية.

اليوم بعد أربعة عشر قرناً من ظهور الاسلام أصبح العرب دولاً شتى، كل دولة لها مجتمعها، ليظهر ما يعرف بمصطلح الوحدة الوطنية، إذن كيف ترسخ الوحدة الوطنية في مجتمعاتنا العربية؟

تعرف الوحدة الوطنية بشكل عام على أنها اجتماع الأفراد ممن يحملون جنسية واحدة ضمن مجموعة واحدة، مشتركون في أهداف واحدة، يدينون بالولاء والانتماء للدولة التي ينتمون إليها.. وتكمن أهميتها في أنها تمنح هذا المجتمع قوة اتحاد كبيرة لصد أي عدوان خارجي أوداخلي، وحماية الوطن واستقراره والتقليل من المشاكل الداخلية، بالالتفات لبناء وطن قوي من خلال النهوض بكافة القطاعات والبنى التحتية ونشر السلام بين أفراده. 

ولتحقيقها يمكن الارتكاز على كل من الدين والأسرة والتعليم من خلال بث مفاهيم الخير، العدالة، المساواة بين الأفراد على اختلافهم، غرس قيم الوطنيّة والانتماء منذ الصغر، ليتشبثوا بالهوية الوطنية، كما يظهر دور الإعلام كمؤثر في توحيد صفوف الأمة وتماسكها.

غير أن هنالك نماذج عربية نجحت في ترسيخ الوحدة بتطبيق قوانين جديدة مبتكرة كقانون الرحمة، المصالحة الوطنية، الوئام المدني.. فنجحت نجاحاً ملفتاً في إعادة استقرارها الأمني والاقتصادي والاجتماعي وتجنب الفتن والنزاعات الداخلية.

* بكالوريوس علوم اقتصادية، الجزائر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق