1820 شخصاً قتلهم الدم الملوث في بريطانيا - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEhWpX9SdzVFCva6KCVZ9el0kDETuQGfZ2reDmRT7HpICG9iw3ZR6CeiFSTqBSJbIGl0EqKcheE46zAmE9Aau6e7KZBtF7VqWDgN_-hl_lI38d1BAVCzN1Vp-SSCY1FtSljdGy5DRo-qiqtMZDsnpfvKQx9BFhsETbCban4vbef8GroggPzrMLRhYvbw/w640-h380/survey%20october.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEgIrwKsj4ikVUI7JnagEcDhINunG_22-4WMDdHHPYTlpESNngTgaTks30QXzpLllcALcVoBmEOaJkSchJlO7-31NxbHTElM9FeJVgHPyJN7WuCfHx5g8k5HOtIWUMW-JRLn8ISbPCfh1TCbYUIgJd1uK04h1la_rnfr6qBfdVPmpo5VmxSApVgTf_xK/w640-h380/%D8%A3%D9%82%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%83%D9%85.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEh0BmO3YrNOzkLKS0DKrROC1QFzJtVRkHqjj1ylsbS71xJCVYAKlj-_QggRf4jBf6b1qSL4GCE5ZilNE2qnz__q52Py7hxA00tSNLZh3E2yIHYHFeZ22YrPCcnQcgxXKRuNTU7250LT__Xlgk_6Ryjeo4N0A-k8Fpprr3fLGMX2j0m4H3Rj35bjaa5o/w640-h380/%D8%B9%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%83%D9%85.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEiuBhN7E14JxTo1UPucBD2tqk7I4HpvFN4hrmXVHcopXKZAKJckeE97a7UW7cORmBtvx7Zg6krjfGNaEBtX6X-L1bKxY_mmmsbC_yujrK-QlBcrS3Rw0FhJHwiu_ZI8QF1UsGA4-Ih9bYb4ievs9Y1FzIVn_8NPNzQJ5cA1mNcHufa5Ev8T0b9a5rS6/w640-h380/%D9%85%D9%86%D8%A8%D8%B1%D9%83%D9%85.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEhYOpBimMgygXqaFjvdMhuNFNXbUCS5tuvLI20pABk6EmQNd_vLPGCx72Ktq2SsqxY15Y55rC6V9nqy6DzDGdBg9toOf7w-FbULvFD5gr-cQyWp8IC3odUXZssVkOB5fV_TR4HlQ81fMfUWLx81XczFoMZa8ZenmbeXgKHraRwSAe-3YIXXDjHWfFTh/w640-h380/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%D8%A9.png
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEgX2Hf5pZmQMfy9VKKzG-XsZZ9C4fsIV7L5NRWtGP96FEDRiT_cOqECOEGOTWi_IpJMQfcNB1TXvR4e48d2Dd70JlnPSaJg4xYekIvhGmUq7gBq_t3dEDpAGgVOF8UkiZ8oBiY1rnpYmHUqC9huFMOhK7df4HzYh7LPzeeOsVU7zjszVuA7x6j0T53f/w640-h380/%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%D9%83%D9%85.png
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEhHnf-r_hqEJSoC5q_dJd-VeIx9Tbj65dTUIAdtK4HvyjaFaF0HjnJez9sj_nX42scf2gBq-kGP0yIX_loSumpj5h3UUtQloy49_wf6U9zDZBr_hETGZlhggh60TJsmLa04J8-TQyhW8Dta-5Z8k7DL0418W8OX2CsUxALQFLOXhp1HszXVZqgz5eYB/w640-h380/%D8%B5%D9%88%D8%B1%D9%83%D9%85.png
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEiDO4nrf5nMo-p0S87STH4NvifB_Q2Nm2rgBj7sovdOst2PVlEVxObmnLw6rS3K3qlfeyBxy8Q_-3ib5ewMpDw6QvaDLLIMXl5oDjdJHPdeBQmI_qcjGNjVlyl__p5-RnVGtZEcK2QKdMi6Pv_PtylT2cTkgyVHr1lfNgIOOdlO8MVNFCPxa-U2YXEt/w640-h380/%D9%85%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%B9%20%D8%A8%D8%A7%D8%AB%20%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D8%A7.png

9/17/2022

1820 شخصاً قتلهم الدم الملوث في بريطانيا

أنيتا روديك إحدى ضحايا الدم الملوث - بي بي سي


لندن: باث أرابيا

حصدت عمليات نقل دم ملوث في بريطانيا أرواح نحو 1820 شخصاً على مدى نحو 21 عاماً في الفترة من 1970 وحتى عام 1991، فيما يرجح باحثون أن 26800 شخص - وربما أكثر - أصيبوا بالتهاب الكبد سي بعد عمليات نقل دم لهم، وفق دراسة علمية نشرتها اليوم شبكة بي بي سي ضمن نتائج تحقيق عام في الفضيحة. وقد ووافقت الحكومة البريطانية أخيراً على دفع تعويضات للضحايا.

وفي ما وصف بأسوأ كارثة علاجية في تاريخ هيئة الخدمات الصحية الوطنية، أُعطيت مجموعة حقنات بصورة منتظمة لعلاج اضطراب تخثر الدم "الهيموفيليا" في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي، وأصيب ما لا يقل عن 3,650 مريضا في تلك المجموعة بفيروس نقص المناعة المكتسب أو التهاب الكبد الوبائي سي أو كليهما. ويعتقد أن أكثر من 1500 شخص لقوا حتفهم نتيجة لذلك.

وتعرضت مجموعة ثانية لالتهاب الكبد الوبائي سي من خلال نقل الدم المتبرع به في عملية جراحية أو عند الولادة.

وتوفيت مؤسسة سلسلة متاجر "بودي شوب" في بريطانيا أنيتا روديك في عام 2007 بسبب نزيف في الدماغ - وهو أحد المضاعفات النادرة لالتهاب الكبد الوبائي سي الذي قالت إنها أصيبت به بعدما نقل إليها دم ملوث أثناء ولادة ابنتها في عام 1971.

وحسب الدراسة، التي أجرتها مجموعة من عشرة أكاديميين، بتكليف من المسؤولين عن التحقيق العام، فإن 1820 من هؤلاء ماتوا نتيجة لذلك، على الرغم من أن العدد قد يصل إلى 3320. واستندت النتائج إلى معدل الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي سي بين السكان، وعدد حالات التبرع بالدم التي أجريت خلال ذلك الوقت، ومعدل البقاء على قيد الحياة للمرض وعوامل أخرى.

ووجدت الدراسة أن ما لا يقل عن 79 شخصا، وربما ما يصل إلى 100 شخص، أصيبوا بفيروس نقص المناعة المكتسب من خلال الدم المتبرع به، استنادا إلى البيانات التي قدمتها وكالة الأمن الصحي البريطانية، وكانت معظم الإصابات بين عامي 1985 و1987.

وقد بدأ التحقيق العام في فضيحة الدم الفاسد في جمع الأدلة في عام 2019 ومن المتوقع أن يُنشر تقريره النهائي في عام 2023.

وفي أغسطس الماضي منحت الحكومة أكثر من 3 آلاف ضحية ناجية تعويضات مؤقتة بقيمة 100 ألف جنيه إسترليني لكل منهم، تدفع على وجه السرعة بسبب الارتفاع الشديد في معدل الوفاة بين الناجين.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق