حبة برد كبيرة تقتل طفلة إثر عاصفة في إسبانيا - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

9/01/2022

حبة برد كبيرة تقتل طفلة إثر عاصفة في إسبانيا

حبات برد ضخمة

هبت على على المناطق الشمالية الشرقية من إسبانيا عاصفة نادرة تحمل معها حبات البرد الكبيرة، والتي أدت إلى قتل طفلة تبلغ من العمر 20 شهراً، كما خلّفت عشرات الإصابات وألحقت أضراراً بالممتلكات.

وصرح مسؤولون،أمس الأربعاء، أن الطفلة توفيت، في مشفى جوزيب ترويتا بمدينة خيرونا، حيث كانت نقلت يوم أول أمس الثلاثاء بعد إصابتها بحبّة برد ضخمة سقطت على رأسها بينما كانت خارج المنزل مع والديها.

وقالت مصادر محلية إسبانية إن ما لا يقل عن 40 شخصاً آخرين تمّت معالجتهم من إصابات بحبات البّرد التي تساقطت خلال العاصفة، ووصل قطر حبّة البرد إلى نحو إلى 11 سنتمتراً، وتعدّ هذه العاصفة هي الأكبر في تلك المنطقة منذ العام 2002 حيث تضررت العديد من السيارات والمباني، وعبر رئيس كاتالونيا، بيريس أراجونيس عن أسفه ووصف الحادث الغريب بأنه "مأساة"، بحسب ما نقلت عنه "يورونيوز".

وقالت المسؤولة الإسبانية لإذاعة "آر إي سي ون" المحلية إن: "تساقط البرد وقع لمدةٍ لم تتجاوز العشر دقائق، لكنّها كانت عشر دقائق من الرعب"، على حد وصفها، وبيّنت فيديوهات انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي حبات البرد وهي تتقافز مثل كرات الغولف على السيارات وسط الشوارع.


يشار إلى أن هناك توقعات بأن تشهد مناطق شرق إسبانيا، هذا الأسبوع، عواصف شديدة في أعقاب موجات الحر التي هبّت على البلاد خلال أشهر الصيف.

اقرأ أيضاً: غابات تشتعل في فرنسا وإسبانيا واليونان ومناطق تُجلى من سكانها 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق