عبدالرحمن المطلق: القيمة الإنسانية هي الطاقة المحركة للنجاح - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


9/28/2022

عبدالرحمن المطلق: القيمة الإنسانية هي الطاقة المحركة للنجاح

مشاهدة
عبدالرحمن المطلق


عبدالرحمن المطلق *

(مسابقة نموذج القدوة الذي يعزز فكر النجاح لدى الشباب)

إن أية فكرة لا تُبنى على قيمة إنسانية أخلاقية، هي جرة فارغة، ينعق فيها الغراب. فالذين تخطوا أسوارَ الزمن، وأحدثوا تغييراً في حياتهم وحياة الآخرين، ناضلوا لأجل رفعة الإنسان وسموه، وجمال حياته، وشرف منزلته على هذه الأرض، فاستحقوا أن يكونوا منارات شامخات بأنوار ساطعات، تهدي قوارب الضالين إلى شُطـآن الآمنين، ومن مواقفهم وقيمهم تُستلهم مواصفات القدوة الحقيقية وهي:

1- شخصية ذات رسالة إنسانية - غير متعارضة مع نواميس الكون - تخلق فضاءات من الإبداع الإنساني والأخلاقي.
2- مؤمنة وملتزمة برسالتها، ومتمسكة بصناعة خطوات تحقيقها، ومضحية بما تملك من جهد أو وقت أو مال في سبيلها.
3- تمتلئ علماً في مجالات شتى، ولا سيما علمي النفس والاجتماع.
4- تعمل بالإمكانات المتاحة، وتطورها وتنميها، وتغتنم الفرص التي تلوح أمامها.
5- تتخذ سبيل العلم في التخطيط والبناء وحل المشكلات.
6- تمتص الصدمات السلبية، وتحولها إلى طاقات إيجابية تدعم عجلة النجاح.
7- تخلق بيئة مريحة للعمل، منبعها الصدق والاحترام والمشاركة والتقدير.
8- تستلهم تجارب النجاح حولها وتدرسها، وتحاول تطبيقها ضمن واقعها.
9- تطور من أهدافها وأفكارها وقدراتها، ورؤيتها المستقبلية.
10- تصنع قدوات ترثها في متابعة مسيرة النجاح.
11- تعيش وفق نظام متوازن من الصحة والحياة الاجتماعية والعمل.
12- تتمتع بالحرية والاستقلالية المالية.
13- تبحث عن حقيقة وجوهر الأشياء، لا تعميها الشهرة والأضواء.
14- غير متقلبة المزاج، ثابتة الشخصية والرؤية، واضحة الهدف، مرنة التعامل مع المتغيرات.
15- حكيمة، متعقلة، هادئة، قوية الحجج والبراهين، تستمع لآراء الآخرين، وتؤمن بالفكر والحوار في التغيير.
16- متفائلة، متفانية، متفهمة، مفعمة بالحيوية والنشاط، قادرة على كسر حواجز المستحيل بالجد، وركوب سفينة الأحلام بالابتكار.
17- ذاتُ إرادةٍ محمدية، وسماحةٍ يوسفية، وصبرٍ أيوبي، ويقينٍ يعقوبي.
18- لديها مرشد روحي، تستلهم منه الثقة بالله والنفس والكون.
19- متصلة برب العالمين، تطلب منه التوفيق والسداد والرشاد.

فهي النحلة التي تجمع الرحيق من بين الأشواك والأزهار، وتملأ الجرة عسلاً صافياً مغذياً شافياً، وتطرد نعيق الغراب إلى الفناء.
 

* بكالوريوس اقتصاد، مهتم بالكتابة للطفل، سوريا


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق