إسراء شلبي: قدوة صالحة تساوي جامعة - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


9/30/2022

إسراء شلبي: قدوة صالحة تساوي جامعة

مشاهدة
إسراء شلبي

إسراء شلبي *

(مسابقة نموذج القدوة الذي يعزز فكر النجاح لدى الشباب)

منذ بدء الخليقة والإنسان يبحث دائماً عن الحقيقة، وعن قدوة صالحة يقتدي بها. ووجد ضالته في رب الأسرة، وفي شيخ القبيلة، وحكيم القرية. ووجدها في الأنبياء، والفلاسفة، وأصحاب الفكر.

القدوة الصالحة هي شخصية عامة لها وضعها في المجتمع وتحظي بحب وإعجاب الجميع.

ولكن هل – هناك- قدوات أخرى سيئة؟ نعم، هناك العديد منها - خاصة - تلك الأشكال الضالة العجيبة المنتشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتي تحظى بحب ومتابعة الملايين من شبابنا.

إذن، ما العمل كي يتبع شبابنا قدوة صالحة ويبتعد عن تلك السيئة؟

للقدوة الصالحة مواصفات خاصة تميزها عن غيرها مثل: التواضع وعدم التباهي، العلم والتدين، التلقائية والتمسك بالعروبة والوطنية، التمسك بالعادات والتقاليد والبعد عن التقليعات الغريبة، العمل الخيري والمجتمعي والتطوعي، الدعوة لحب الوطن والوحدة والتحذير من الإرهاب والتعصب، الحرص على التحدث بالعربية وعدم التباهي بلكنات أخرى.

وهل للأب دور في ذلك؟ نعم، فعليه تعليم الطفل منذ الصغر الالتزام، واحترام الآخرين، واختيار الصحبة الصالحة.. وتذكيره دوماً بقصص الصحابة، والأنبياء، والعلماء، ونماذج الوطن المشرفة؛ من أجل اتخاذها قدوة له.

وما دور الدولة؟ للدولة الدور الأكبر في تسليط الضوء على القدوات الصالحة والنماذج المشرفة من أبناء الوطن والعروبة. وعليها إنتاج أفلام، وبرامج، وإعلانات تتحدث عن تلك النماذج المشرفة والتجارب الرائدة في كل مجال مثل (الشيخ زايد، وأحمد زويل، ونجيب محفوظ، والشيخ الشعراوي، وزها حديد، وعصام حجي، ولاعب الكرة محمد صلاح... وغيرهم من النماذج المشرفة).

وكذلك على الدولة تدريس مادة التنمية البشرية في جميع مناهج التعليم، وتعيين أساتذة لتدريسها وتدريب الصغار على تطوير الذات. وكذلك تدريسهم كتباً ملهمة عن النجاح، وتعزيز الفكر، وإدارة الوقت والأعمال، وتطوير الذات.

وفي النهاية، لا يخفى على الجميع تسارع وتيرة الحياة، وتلاشي القيم والعادات رويداً رويداً؛ لذا على رب الأسرة، والدولة الدور الأكبر في توجيه الشباب نحو قدوة صالحة وتسليط الضوء عليها.

*طالبة جامعية، تخصص تربية نوعية، مصر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق