منتدى الجوائز العربية يرعى انطلاق أولمبياد الطفل للبحث العلمي - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

9/07/2022

منتدى الجوائز العربية يرعى انطلاق أولمبياد الطفل للبحث العلمي

الوفد الإماراتي في الأولمبياد

تونس: باث أرابيا
شارك منتدى الجوائز العربية، الذي تستضيف مقره جائزة الملك فيصل في العاصمة السعودية الرياض، في النسخة الثانية من أولمبياد المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) لتعزيز قدرات الطفل العربي في منهجيات البحث العلمي والتي انطلقت أعماله مساء أمس الثلاثاء (6 سبتمبر2022) في تونس العاصمة، برعاية المنتدى، وبحضور أكثر من 100 مشارك من خبراء وتلامذة ومتسابقين من 18 دولة عربية.

د.عبدالعزيز السبيل متحدثاً في الأولمبياد

هدف الأولمبياد، الذي يستمر ثلاثة أيام تحت عنوان "المجال الرقمي في خدمة البحث العلمي"، التعريف بأهمية نشر ثقافة البحث العلمي والاهتمام بالموارد التعليمية، وتشجيع المتعلّمين وتحفيزهم على البحث والابتكار والعمل الجماعي، بغية بناء جيل عربي جديد يمتلك المعرفة العلمية، فيما يشهد الأولمبياد أنشطة ترفيهية لتوطيد العلاقة بين المشاركين والمتحدثين، فضلاً عن عرض الفرق المشاركة.
وفد الشباب السعودي

وقال الأمين العام لجائزة الملك فيصل رئيس منتدى الجوائز، الدكتور عبد العزيز السبيل في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للأولمبياد: نتشرف بوجودنا في هذا الأولمبياد الذي يهدف إلى تنمية البحث والابتكار العلمي، وبث روح العمل الجماعي لدى الناشئة، مشيراً إلى أن منتدى الجوائز العربية، تجمع عربي علمي ثقافي، يضم في عضويته جوائز المنطقة العربية، المتاحة لجميع العرب.
وفد الشباب الموريتاني

وأضاف الدكتور السبيل: أود باسم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل الرئيس الفخري للمنتدى، وكافة الأعضاء، تقديم خالص الشكر والتقدير لمعالي المدير العام للألكسو، وإلى الزملاء والزميلات في إدارة العلوم والبحث العلمي، الذين منحونا فرصة المشاركة في هذا الأولمبياد. ونطمح دوماً إلى تعزيز أواصر التعاون بين المنتدى والمنظمة، لتحقيق منجزات أفضل لأمتنا، في مجالات التربية والثقافة والعلوم.

وفد شباب تونس

وتوجه الدكتور السبيل في كلمته إلى الشباب المشاركين قائلاً: أنتم أملنا، أنتم مستقبلنا، أنتم قادة أمتنا في العلم والتفوق، أنتم من سيعيد مجد الأمة، لتعود للعالم الأول في مجال العلوم والتكنولوجيا، لتسهموا في بناء الإنسانية، ومد جسور المحبة والسلام، مؤكداً أنه يأمل من الألكسو ووزارات التربية العربية، التفكير في إقامة الأولمبياد كل عام، وزيادة أعداد المشاركين، ليكون ذلك محفزا بشكل أقوى لشبابنا العربي.

وفد شباب المغرب

وتمثل الفرق المشاركة في الأولمبياد كلاً من تونس والإمارات والبحرين والأردن والجزائر والمغرب والسعودية والسودان والعراق وعمان وفلسطين وقطر ولبنان والكويت وليبيا ومصر وموريتانيا واليمن.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق