برنامج مصري لتدريب شباب علماء ماليزيا على مهارات الفتوى - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

9/06/2022

برنامج مصري لتدريب شباب علماء ماليزيا على مهارات الفتوى

حضور البرنامج -  باث أرابيا
القاهرة: باث أرابيا

دشن مفتي مصر، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، الدكتور شوقي علام، مساء أمس البرنامجَ التدريبيَّ لمجموعة من شباب علماء دار الإفتاء الماليزية، في دار الإفتاء المصرية ويستمر حتى السابع عشر من سبتمبر الجاري.

وقال مفتي مصر: "إن العلاقة بين دار الإفتاء المصرية ونظيرتها الماليزية هي علاقة قديمة وليست وليدة اليوم ونفخر بها"، موجهًا التحية إلى مفتي ماليزيا الدكتور لقمان عبدالله.
د.شوقي علام متحدثاً  في افتتاح البرنامج

وأضاف علام: "علينا مهمة عظيمة وحمل ثقيل ومسؤولية كبيرة؛ لذا وضعت دار الإفتاء المصرية عنواناً كبيراً تستظل به عند إصدار الفتاوى، وهو: "استقرار المجتمعات"، حيث يجب أن تؤدي الفتوى إلى استقرار المجتمع؛ لأن مقاصد الشريعة الإسلامية الخمسة التي أقرها العلماء لا تتحقق إلا في ظل استقرار المجتمع، وهو ما نحرص عليه أولاً عند إصدارنا للفتاوى".

وأشار إلى أن دار الإفتاء المصرية أصدرت عام 2014 مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة من أجل مواجهة الفكر المتطرف والفتاوى الشاذة التي تثير القلاقل في المجتمع، مضيفاً: "لاحظنا عند تتبعنا للفتاوى المتطرفة أن المتطرفين فكريّاً يستصحبون فتاوى تراثية قديمة كان لها سياقات زمانية ومكانية تخالف الواقع المعاصر الذي نعيشه الآن، والذي تغيَّر جذريّاً عن زمان صدور هذه الفتاوى التي كان من المفترض أن تظلَّ حبيسة زمانها، ولكن ننظر إلى المنهجية العلمية التي اتَّبعها العلماء عند إصدار هذه الفتاوى وَفق سياق وقتها.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق