حضور لافت لـ"بيت سوريا" في مهرجان منظمات المجتمع المدني في باريس - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEjoAbrxPaMLC9zhG70fABNRoPVblCfylU_uIH7UKjl2VollJ_buWUAFBxm7sE4dsKi2SkYo4YCn_O_TQT6UeCuU2q3CfD-0e2EHNoDx-dhuAEyIOOg7bYSNnCfNAJ3OHC9YgAYle3CyCSOpPfb2cM4qoyIH6Wr7xgkwyhSoHlBUtqxTHF-MHFIh5Ixe/w640-h380/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B7%D9%84%D8%A7%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%87%D8%AC%D8%B1%D8%A9.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEgRaZVc90q2dwBvRgIznT9Uc4R8jakhUtSY7Tczx_z8Uo7i5wP8x9nufVJ5uHnbNlN2oaTP-Cr9DLbe6caMxIpvsVZRIHruV1Mq3RevL75OdtMOHb5cE3x3pQ8Ykqt7QnOEDVCGuTNmmUAtIpHmZ2yhh44RGeNePlR9jyQXE18cKoL0r5nH7cttBqRo/w640-h380/%D8%A3%D9%82%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%83%D9%85.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEgiEfOlSDe2un7wMD_Jy8GLCs_k0putp7e6LdtI7qS8CAWx6Frv1dW6kmKDU2AmXaolNaFlHYo6y3ZHYMx12yu7MCMrq_rVoF2qmi-qp2M4OBGY7omALgRtWIBG7XsJ-GHS8jYvbBdXyYp6RKSO02KedcmN6UoJBilhnelAHyA4UUJdp7-r2CwocDBr/w640-h380/%D8%B9%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%83%D9%85.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEhPqCWrZT9cRu5M_r_MwJQ_CuAOFuKLkZzyGtpgYf21achdcx0_SHg5vM6YM72RgT2OkW17jak41fe0HBeGxqHqXRteQJEHGIcwffuwftmZ7Bj-w4um6RrekcjL8sD4A_DRnml4sc3rVpxP8ivOQqn525z5mAU2xfVAR40QWScTH-HHCrq2zemfhRMv/w640-h380/%D9%85%D9%86%D8%A8%D8%B1%D9%83%D9%85.png
باقي من الزمن
باقي من الزمن
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEiqxmiJy7eGOAESuHq68L3sEdSVXHwIjLs3fL3ISmXLxAKhAWZdCLuERz0MuY5zjhsdpGeJu_fjlggXGWttg_nxDutdQ4dd34MBJbfJ2hBkuDd_5JDYaImW7c-QpoMFC55vadCst9x9MpZ5pUV9i5cNYEy20sZuG2xO3kqWlSFXgdwR0hplwrhE5Iqv/w640-h380/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%D8%A9.png
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEh0Y4n051nB6lSlSGLRQnJ_7WMPAzImNPiAvXQvnsuyI2rNhmM86ET2Cf9O22T3RH6hGqVMWrME3sVjhSM71BkFLCNqQZ21leY3zcPvpYTtz3SwlrOohBj8Dya6ppXGm5sZYMLsXiohKRz1IYKqgKsjbMltOmmq0snyU668eXNa-Q2pPwZIFe8Xf-uk/w640-h380/%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%D9%83%D9%85.png
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEg_7z509qBQo6D89Y_sUE2XFMPZgobz6-Upu7WH6c79FrFkaoRno8oEpgs2TnFsDpLpquVCs3xhXvei8DCDXRNTTO3AG7xDmvTboC7AT54J-C1kzmV6u1uP3C_ko9zkWt_nN_d5PuRVVt5OMZm6m74SXBO4vMtGyDEQNNLfWrMlgyz3KcMgYkHc1di2/w640-h380/%D8%B5%D9%88%D8%B1%D9%83%D9%85.png
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEgxF0h9m_fWI9xEz-bcxGfGCt2yiQZ5RxxksoEoBsMZ8tlR2zbrEjuKHn2JnF7SHT5dhrSx93Gh6OdFDM9T2JJ-dVUNFXFB0yja13RrU-uLDJA_fHDgE67qrUOx7VXjn3vSUp0Z-cUhEwAUXR7jHUR4a-v56f7bRgwfEmet5DcFge4BS8gzLRj6_kqM/w640-h380/%D9%85%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%B9%20%D8%A8%D8%A7%D8%AB%20%D8%A3%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D8%A7.png

9/13/2022

حضور لافت لـ"بيت سوريا" في مهرجان منظمات المجتمع المدني في باريس

خيمة البيت السوري في المهرجان السنوي في باريس


باريس: فابيولا بدوي

توجت عطلة نهاية الأسبوع على ضفاف نهر السين بالدائرة العاشرة في العاصمة الفرنسية باريس، بالمهرجان السنوي لتجمع منظمات وجمعيات المجتمع المدني الفرنسي. وفرض الحضور السوري الممثل في بيت سوريا ورئيسته لمى الأتاسي، نفسه بعد الدقائق الأولى من افتتاح اليوم.

خيمتان كل واحدة منهما في مواجهة الأخرى، وكلاهما يتبارى من أجل التعريف بالثقافة الحياتية لسوريا، الأولى لعرض المشغولات اليدوية السورية والثانية أشهى المأكولات التقليدية السورية، مع إرادة شهد لها الحضور المتابع في تسويق هذه المنتجات، من أجل سوريا ومن أجل أطفالها من اللاجئين الذين سيذهب ريع اليوم لهم كمشاركة رمزية لبيت سوريا للمساعدة على شراء الأدوات والحقائب المدرسية مع دخول العام الدراسي الجديد.

عوامل تجمع الفرقاء

هكذا ببساطة أكدت لـ"باث آرابيا" السيدة لما الآتاسي، على أن الثقافة والفن والتراث هي عوامل مشتركة قادرة على ان تجمع الفرقاء، وعلى أن توحد بين السوريين من جديد، إلى جانب أهمية تعريف الفرنسيين بالثقافة والفن اللذين تشتهر بهما سوريا، واللذين غابا عن المشهد العالمي في السنوات الأخيرة بسبب كل ما عانته سوريا من حروب وفرقة وتناحرات.

بيت سوريا في مهرجان منظمات المجتمع المدني في باريس

دعم الأطفال وعائلات اللاجئين

أمام خيمة المطبخ السوري تجمع الشباب والأطفال كل منهم يستعيد ذكرياته مع الأطعمة التي يشتهيها ويتبارى الجميع للشراء من أجل دعم أطفال وعائلات اللاجئين في موعدهم مع العام الدراسي الجديد.

لكن الأمر لم يقتصر فقط على السوريين، فقد تسابق الفرنسيون أيضاً للتعرف على الأطعمة السورية التي كانت الشيف سارة تشرح تفاصيلها كافة من خلال ابتسامة لم تفارقها طوال اليوم على الرغم من الإرهاق وحرارة الجو.

خلال غناء وصلة من التراث السوري

ثقافة الغناء السورية حاضرة

من جانب آخر، وفي الحديقة الملاصقة لخيام منظمات المجتمع المدني الفرنسي، كان المسرح المخصص لاستعراض فنون العديد من البلدان على مدى اليوم، الذي اعتلته فرقة الكورال الداعمة لليوم وللبيت السوري، لتنطلق الموسيقى والأغنيات التي أشعلت الجميع ما بين تصفيق وغناء ورقص واندماج ما بين العرب الحاضرين والجمهور الفرنسي الذي افترش معهم أرض الحديقة ليستمع ويشارك.

سورية حاضرة بأوجاعها

كانت سوريا حاضرة بقوة بكل أحلامها وعراقتها وأوجاعها، وكان بيت سوريا هو المشاركة العربية الوحيدة في مهرجان منظمات المجتمع المدني لهذا العام، لكنها بثرائها وصدق أهدافها قد جسدت الوجود العربي كله في فرنسا، حيث التقى الجميع من أجل سوريا وأطفالها من اللاجئين.

وفي الختام استحق "بيت سوريا" ثناء الحاضرين على ما جسدوه من نقل للثقافة السورية، يأتي على رأسهم رئيسة البيت لمى الأتاسي، والتي تعد رمزاً للثقافة والعطاء وللمرأة السورية القوية أينما كانت وحلت.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق