تحديات ومستقبل الكون في مكتبة الإسكندرية اليوم - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

10/19/2022

تحديات ومستقبل الكون في مكتبة الإسكندرية اليوم

مكتبة الإسكندرية

الإسكندرية: باث أرابيا

‎يعقد مركز الدراسات الاستراتيجية في مكتبة الإسكندرية اليوم الأربعاء ندوة بعنوان: "الكون .. ما بين تحديات الحاضر والمستقبل: نحو سياسة مجتمعية شاملة".

تناقش الندوة تداعيات التغيرات البيئية التي يواجهها كوكب الأرض والتي تعد واحدة من أخطر التهديدات التي حاقت به على مر التاريخ، حيث باتت تلك المستجدات تهدد بقاء الوجود الإنساني برمته نظراً لمساسها بالاحتياجات الأساسية للإنسان من ماء وغذاء وطاقة بكل ما يشتمل عليه ذلك من متطلبات مواجهة ظاهرة شُح المياه، وامتداد التصحر والجفاف، ومكافحة التلوث، الأمر الذي أدى إلى تفجر صراعات بين الدول حول مصادر الحياة والطاقة، فضلاً عن تشكُّل ظواهر إنسانية جديدة مثل ظاهرة لاجئي المناخ، وعليه، فإن الدول قد لجأت إلى تبني سياسات جديدة وتشريع قوانين مختلفة لمواجهة تلك الظاهرة وتداعياتها الخطيرة.

تسلط الندوة الضوء على هذه القضية المهمة من خلال محاور عدة؛ هي: «تحولات الكون ومستقبل العلاقات الدولية» ويتحدث فيه الأستاذ الدكتور محمد سالمان؛ أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة، والمحور الثاني بعنوان: "الكون وتحديات المجتمع والثقافة" ويتحدث فيه أستاذ علم الاجتماع في جامعة القاهرة الدكتور سعيد المصري. والثالث بعنوان: "الاقتصاد والبيئة .. تضامن أم صراع؟" وفيه يتحدث أستاذ اقتصاديات البيئة في جامعة الإسكندرية الدكتور محمد عبد ربه، أما المحور الرابع فهو بعنوان: "الكون وسياسة مصر المجتمعية" وفيه يتحدث وكيل وزارة البيئة في الإسكندرية ورئيس جهاز شؤون البيئة في قطاع غرب الدلتا الدكتور سامح رياض.

وتضيف المشرفة على مركز الدراسات الاستراتيجية في مكتبة الإسكندرية وأستاذة العلوم السياسية في جامعة القاهرة، الدكتورة مي مجيب أن الندوة تختتم فعالياتها بنقاش مفتوح مع السادة الحضور؛ لإثراء النقاش والتفاعل المجتمعي والمساهمة بأفكار وحلول خلاقة وابتكارية في هذه القضية التي تمس أطراف المجتمع ككل، وتتشابك محليّاً وإقليميّاً ودوليّاً. 

لذا كان المركز حريصاً على أن يكون المجتمع وثقافته محوراً مهماً من محاور النقاش لطرح رؤى مغايرة لمستقبل أفضل.

تأتي هذه الندوة على هامش الفعاليات الثقافية والعلمية في إطار احتفاء مكتبة الإسكندرية بمرور 20 عاماً على تأسيسها وريادتها للنشاط الثقافي والمجتمعي، وسعيها الدؤوب لتكون حلقة وصل وبوصلة اتجاه معرفي في مصر والمجتمع الإقليمي والدولي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق