في عيد ميلاده الـ 53.. تفاصيل عودة أحمد حلمي للمسرح بعد غياب 21 عاماً - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

11/20/2022

في عيد ميلاده الـ 53.. تفاصيل عودة أحمد حلمي للمسرح بعد غياب 21 عاماً

أحمد حلمي وزجته منى زكي

القاهرة: بهاء حجازي

يحتفل الفنان أحمد حلمي هذه الأيام بعيد ميلاده وميلاد زوجته الفنانة منى زكي، حيث إن الثنائي الأشهر في الوسط الفني المصري من مواليد 18 نوفمبر/ تشرين الثاني.

يعد أحمد حلمي أحد أشهر نجوم الفن في مصر والوطن العربي، بتصدره لشباك التذاكر في السينما المصرية خلال العقدين الأخيرين.

من هو أحمد حلمي؟

ولد أحمد محمد حلمي عبدالرحمن عواد، الشهير بأحمد حلمي في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 1969 في بنها محافظة القليوبية، وسافر للملكة العربية السعودية وهو في الثامنة من عمره، بسبب ظروف عمل والده.

وقضى حلمي عشر سنوات في السعودية، ليعود إلى مصر ويستقر بها، حصل حلمي على مجموع درجات يوازي 50% فقط في الثانوية العامة بعد أن أعاد الامتحانات ثلاث مرات، ولم يكن هناك أي كلية تقبل به، وفي أحد الأيام أثناء قراءة الصحيفة كان هناك خبر وفاة منشور في الصحيفة لشخص صديق لوالده، فأخفى الأهل الصحيفة عن الأب، فوجدوا في الصفحة المقابلة لها إعلاناً للالتحاق بمعهد الفنون المسرحية ويقبل من 50%، فالتحق به في قسم الديكور.

كانت بداية أحمد حلمي بالصدفة البحتة، حيث كان يجلس مع المخرج عادل صادق والفنان كرم مطاوع، فألقى مزحة أعجبت المخرج، فأسند له دور وائل في مسلسل ناس وناس الشهير، ليكون أول عمل فني لأحمد حلمي، على عكس ما يتوقع الناس أن أول أعماله هو فيلم الناظر، وبعد انتهاء المسلسل انقطع عن الوسط الفني بسبب تأديته الخدمة العسكرية.

بعد قضاء خدمته العسكرية، عمل حلمي مهندس ديكور ثم مخرج برامج الأطفال في الفضائية المصرية، اختارته الإعلامية سناء منصور ليقدم برنامج "لعب عيال"، حيث يستضيف من خلاله الفنان أحمد حلمي في كل حلقة مجموعة من الأطفال ويحاورهم في جو من المرح، وفي العديد من الموضوعات الطريفة، كأن يسأل طفلاً صغيراً عن العولمة أو الاحتباس الحراري، لم يكن هناك ميزانية تُذكر للبرنامج، لكن البرنامج نجح بشكل كبير، وحقق نسب مشاهدة عالية، وشاهده وقتها المخرج شريف عرفة، ليرشح حلمي لأول أدواره دور سعيد في فيلم "عبود على الحدود"، ثم رشحه في العام التالي لفيلم "الناظر"، في دور عاطف، لينطلق حلمي في عدد من الأفلام حتى يصبح الرهان الرابح لمنتجي السينما.

أحمد حلمي وحمدي بدري

أحمد حلمي والمسرح

كان العام 2001، عام التجديد بالنسبة لحلمي، وقدم حلمي فوازير "خليك جريء"، وهي فوازير استعراضية خلال 30 حلقة تستعرض 30 مهنة، إضافة إلى تجسيد 30 شخصية رومانسية من التاريخ القديم والحديث مثل قيس وليلى، حسن ونعيمة، كليوباترا وأنطونيو، شمشون ودليلة، عنتر وعبلة، روميو وجولييت، من تأليف الراحل مجدي الكدش، وإخراج مجدي الهواري، وبطولته مع غادة عادل ورامز جلال، ثم قدم بعدها دور حلمي في مسرحية "حكيم عيون".

تدور أحداث مسرحية حكيم عيون، حول عائلة تتكون من الأخ الأكبر نادر (علاء ولي الدين) الممرض في إحدى العيادات، ولكنه يخدع أخوته ويخبرهم بأنه يعمل طبيب عيون، وحلمي (أحمد حلمي) يغني في الأفراح، ومحفوظ (كريم عبدالعزيز) ما زال يدرس، وثابت (حجاج عبدالعظيم)، العم الذي يتعاطى الحشيش دون دفع ثمنه؛ فيعطي تاجر الحشيش كرسياً أثرياً ثمناً للحشيش، ثمّ يعلم الجميع أن هذا الكرسي أثري ثمّ يبحثون عنه!

والمسرحية من بطولة الراحل علاء ولي الدين، وكريم عبدالعزيز وأحمد حلمي، وموناليزا، ومريم نوح، ومن تأليف أحمد عبدالله، وإخراج هاني مطاوع.

وبعد 21 عاماً من تقديمه للمسرحية، يعود حلمي للوقوف على خشبة المسرح في موسم الرياض من خلال مسرحية وصفها المستشار تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية بأنها مسرحية عالمية.

أحمد حلمي ضمن عمل مسرحي

تفاصيل المسرحية

علمت "باث أرابيا" أن مسرحية حلمي الجديدة من إنتاج المنتج حمدي بدر، وهي عن رواية عالمية، يرفض جميع العاملين في المسرحية الإفصاح عنها.

والمسرحية هي العمل الثالث للمنتج حمدي بدر في موسم الرياض، حيث قدم من قبل مسرحية "لوكاندة الأوباش"، مع حسن الرداد ومايا دياب، ثم "أولاد كازانوفا"، مع عمرو يوسف وحسن الرداد، وعرضا ضمن فعاليات موسم الرياض.


ونشر المستشار تركي آل الشيخ، عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي: "أحمد كسبناه في مسرحية إن شاء الله هتشوفوها عالمية، وفيه مشاريع عالمية كثيرة قادمة، وبقولها دلوقتي لكريم عبدالعزيز، لا تقابل أحمد إلا في فبراير، عايزينه سليم"، في إشارة لكسر كريم عبدالعزيز لقدم حلمي في مسرحية "حكيم عيون".

ورد حلمي على المستشار تركي آل الشيخ قائلاً: "علشان مسرحية عيون لما كسرت رجلي، أنا متشرف بك، وإن شاء الله هنعمل حاجة تكسر الدنيا"، ليرد تركي: "إن شاء الله، أنا واثق الفكرة اللي سمعتها هتكسر الدنيا".

وعلمت "باث أرابيا"، أن المسرحية سُتعرض في شهر فبراير/ شباط 2023، لأنها تحتاج لفترة تحضيرات، حتى تخرج بالشكل المرضي من جميع صناعها، وتليق بعودة حلمي للمسرح بعد غياب يقترب من ربع قرن.

ويتوقع حمدي بدر نجاحاً كبيراً للمسرحية نظراً لشعبية أحمد حلمي في السعودية بسبب مشاركته في برنامج اكتشاف المواهب الشهير "أربز جوت تالنت".

وقبل حلمي عادت منى زكي للمسرح مرة أخرى بمسرحية الوش التاني، في موسم الرياض، بعد غياب 19 سنة، منذ تقديم مسرحية "كده أوكيه".

ويحضر الثنائي (حلمي ومنى)، لفيلم تلفزيوني يعودان فيه للتعاون معاً، بعد آخر تعاون جمع الثنائي في مسلسل السندريلا، حيث جسدت الفنانة منى زكي دور سعاد حسني، بينما جسد حلمي دور عزيز الريجسير.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق