د. أسامة أيمن: هجرة العقول خسارة كبرى - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


11/26/2022

د. أسامة أيمن: هجرة العقول خسارة كبرى

مشاهدة

 

د. أسامة أيمن

د. أسامة أيمن *

(مسابقة تأثير هجرة العقول على الدول العربية وطرق استقطابها)

عزيزة هي الآمال، ولكلِ أملٍ معطياتُه وتفاصيلُه، أمل يأخذُك، وأمل تتمسكُ به، فتركب راحلةَ طموحِك، وتُمسك بزمام أحلامِك؛ أملاً في الوصول إليه، وتدفع الغالي والنفيس من أجل أن تظفر به، أملٌ أقنعت نفسك أنه في الجهة المقابلة من البحر أو المحيط، أملٌ يبعد آلاف الأميال والكيلومترات عن وطنك الأم، تدفع من عمرِك وثقافتِك وجذورِك الكثير، وذلك من أجل تبدِّلها كلها، وتغمر جيوب عقلك بعملة الغربة، وأنت تظن أنها رابحة لا تخسر أبداً، ولكن هيهات هيهات!

وتعد هجرة العقول الشبابية هي أكثر المشاكل والكوارث التي يمكن أن تقف أمام مستقبل أوطاننا العربية، بل يمكنني القول إن هجرة هذه العقول البشرية إلى الخارج خسارة كبرى تفوق خسارة المليارات من براميل النفط والطاقة، فالطاقة الحقيقية تكمن في عقل ذلك الشاب الذي لم تزل فيه الحيوية بخيرها، ولم يُستهلك عنفوانه وحماسه في أي شيء، فالغرب يدرك قيمة العقول، ويعلم كيف يستثمرها جيداً ليزيد من نهضته وتميزه.

وقد قال العالم المصري الراحل أحمد زويل صاحب نوبل في لقاء قديم له "إن الغرب يأخذ بيد الفاشل حتى ينجح، ونحن نحبط الناجح حتى يفشل"، وهنا إشارة واضحة على الفرق بيننا وبين الغرب، وكيف يستقطب أصحاب العقول والمهارات إليه.

ويقول اللاعب المصري محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الشهير إن الفرق بيننا وبين الغرب ليس سوى تلك العقلية، هذه العقلية التي إما أن تبني بناءً يعلو بالفرد ويستفيد من مهاراته، أو تحفر له قبراً يدفن فيه ما تبقى من طموحاته.

 لذلك أرى أن هجرة الكوادر الشبابية إلى الخارج ما هي إلا ترجمة كاملة لكل ذلك، فإيمان الشاب بأن الهجرة سترفع من شأنه وتحقق آماله نابع من ثقة أن تلك الآمال ستموت في بلاده، لذلك على كل بلد أن يكثر من خلق الفرص التنموية، والتي بدورها تسلط ضوء الشباب لخدمة وطنهم، وليس لخدمة أوطانٍ لم تنجبهم.

فيجب أن نعلم جميعاً أن ولادتنا للشباب ليست إنجازاً، ولكن الإنجاز هو أن نضع الشباب ترساً في ماكينة بلاده ومستقبلها الكبير المشرق.

* بكالوريوس صيدلة، شاعر ومهتم بالتدوين، مصر

اضغط هنا للمشاركة في جائزة أقلامكم - نوفمبر 2022

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق