سكك حديد فرنسا تحتفي بعلاقة الكاتب مارسيل بروست معها - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

11/16/2022

سكك حديد فرنسا تحتفي بعلاقة الكاتب مارسيل بروست معها

مارسيل بروست

باريس: فابيولا بدوي

كشفت الشركة التي تدير السكك الحديدية في فرنسا عن فيلم وثائقي قصير (15 دقيقة) حول علاقة الكاتب الكبير مارسيل بروست العاطفية بالقطارات، وذلك بمناسبة الذكرى المئوية لوفاته، وسوف يطلق هذا الفيلم يوم الجمعة المقبل، ليكشف عن الرحلات التي قطعها بروست من باريس إلى النورماندي أو يوس وغيرهما كثير، في وقت كانت فيه السكك الحديدية تعد رمزاً للقوة الصناعية والرومانسية والمغامرة في آن واحد.

أوضح المدير الإعلامي للسكك الحديدية الفرنسية، ماتيو بيجو، لوكالة فرانس برس أن الشركة قد أنتجت هذا الفيلم بشكل خاص لبروست، ويتم من خلاله استعراض كثير من الصور الأرشيفية التي تسجل الرحلات السحرية عبر القطار والتي كان يعتز بها مؤلف (البحث عن الوقت الضائع).

مارسيل بروست

وفي سياق هذا التكريم للكاتب الشهير، قرأ النص المصاحب للفيلم الكاتب الحاصل على جائزة جونكر للعام 2018، نيكولاس ماتيو، وعنها قال لوكالة الأنباء: إن المقتطفات التي صنع منها الفيلم والنص المكتوب يجعلان المشاهد يسافر أيضاً مثل بروست في ذلك الوقت.

يركز الفيلم أيضاً على محطات القطارات التي كانت بالنسبة لبروست أماكن رائعة، وكيف أن مرشد السكك الحديدية في ذلك الوقت، هو من علمه الكاتب كيفية الانضمام إليهم في أوقات مختلفة من اليوم. وعن تلك العلاقة كتب بروست أن العلاقة بينه وبين القطارات قد صارت مثل الأيام؛ إذا ما مر اليوم فإنك تنتظر القادم، فمن المستحيل أن تستعيد اليوم السابق، وهي نفسها حينما يتأخر المرء عن القطار الذي يجب أن يستقله، فإن كل ما يملكه هو انتظار الذي يليه، وليس القطار الذي تركه. 

وأنهى ماتيو بيجو حديثه لفرانس برس بأن هذا الفيلم الوثائقي ليس له أي هدف آخر من بثه سوى مشاركة علاقة بروست بالقطارات مع عشاقه، وعلى نطاق أوسع من الجمهور العريض من قرائه، مؤكداً أن عرضه سيكون مجانياً في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري عبر شاشات كبيرة في محطة (سان لازار) الباريسية ابتداء من الساعة الواحدة ظهراً وسيكرر العرض حتى الخامسة مساءً.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق