أول علامة لارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

11/12/2022

أول علامة لارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم



يعرف عن ارتفاع نسبة الكوليسترول بأنه "القاتل الصامت" فهو من النادر أن تظهر له أعراض، ويتراكم الكوليسترول على سطح الجدران الداخلية لشرايين الفرد، ما يزيد من احتمالات الإصابة بأمراض القلب، ولغرض التحقق في ما إذا لم يكن الفرد مصاباً بأيٍّ من أمراض القلب والأوعية الدموية، أو إن لم يكن معرّضاً لخطر الإصابة بأمراض القلب فعليه الاطلاع​ على مؤشرات الكوليسترول.

ويؤدي تراكم الكوليسترول إلى تصلب الشرايين في الذراعين والساقين ما قد يسبب ظهور أعراض، وتسمى عملية تصلب الشرايين في الذراعين والساقين بمرض الشريان المحيطي (PAD).

وبحسب مختبرات القلب والأوعية الدموية في أمريكا (CLA)، فإن أول علامة على الإصابة باعتلال الشرايين المحيطية هي التشنج المؤلم في عضلات الورك أو الفخذ أو ربلة الساق بعد أنشطة معينة.

ووفقاً لـ CLA، فإن الأنشطة وحتى المنخفضة الكثافة مثل المشي أو صعود السلالم يمكن أن تؤدي إلى حدوث هذا التشنج المؤلم، ومن الحكمة الانتباه إلى علامة التحذير.

ووضح الطبيب سنجاي واجل: "جسمنا ذكي بشكل لا يصدق. نحن بحاجة إلى الإحساس بأرجلنا. إذا كنت تعاني ألماً في الساق عند المشي ولكنه يتحسن عندما ترتاح، فأنت بحاجة إلى إجراء محادثة مع طبيبك. وإذا كانت ساقك ثقيلة فهذه علامة تحذير خطيرة".

ويطلق اسم "الحصان تشارلي" على التشنج العضلي، وعادة ما يكون في الساق، كما تتضمن العلامات الأخرى لاعتلال الشرايين المحيطية برودة في أسفل الساق أو القدم، خاصة عند مقارنتها بالجانب الآخر، وبشرة لامعة على الساقين، ويتغير لون الجلد على الساقين، ونمو أبطأ في أظافر القدم، وتقرحات لا تلتئم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق