الطبيب معين إبراهيم: علاج التهاب الزائدة الدودية هو الاستئصال الجراحي - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

11/22/2022

الطبيب معين إبراهيم: علاج التهاب الزائدة الدودية هو الاستئصال الجراحي

معين إبراهيم


طرطوس، سوريا: حسام الساحلي

الزَّائدة الدودية هي أنبوب صغير على شكل إصبع يبرز من الأمعاء الغليظة، بالقرب من نقطة اتِّصالها بالأمعاء الدَّقيقة، وقد يكون للزائدة الدودية وظيفة مناعيَّة بسيطة، ولكنها لا تُعدُّ عضواً أساسيّاً.

يُعدُّ التهاب الزائدة السّبب الأكثر شُيُوعاً للشُّعور بألَم البَطن المفاجئ الشّديد، وَما زال سبب حدوث الالتهاب غير مفهوم بشكلٍ كامل، إلَّا أنَّه يمكن لمعظم الحالات أن تبدأ نتيجة حدوث انسدادٍ داخل الزَّائدة الدودية، وقد يكون هذا الانسداد ناجماً عن قطعة صغيرة قاسية من البراز (حصاة غائطيَّة)، أو عن جسمٍ أجنبي، أو حتَّى عن الدّيدان في حالاتٍ نادرة.

نتيجةً لحدوث الانسداد، تصبح الزَّائدة مُلتهبة، ومصابة بالعدوى؛ ويمكن أن تتمزَّق في أيّ لحظةٍ عند إهمال معالجة الالتهاب الّذي أصابها، علماً أنّ تمزُّق الزّائدة قد يسمح بانتقال الجراثيم إلى مجرى الدَّم في حالة مُهدِّدة للحياة تُسمى الإنتان.

عن التهاب الزّائدة الدوديّة (أعراض، واستقصاءات، وعلاج) التقت "باث أرابيا"مع  اختصّاصي الجراحة العامة والتّنظيريّة الدكتور معين إبراهيم
.

الزائدة الدودية

أعراض التهاب الزائدة الدودية

"في البداية الشّعور بعدم ارتياح بطني متواصل. كما يترافق مع فقدان شهية، وغثيان متكرّرفي غضون أربع إلى ست ساعات، ليتركّز الألم بعدها في الرّبع السّفلي الأيمن. كما يترافق التهاب الزّائدة الدودية مع إسهال عند توضعها خلف الدّقاق، أو في الحوض نتيجة تخريش العناصر المجاورة". هذا ما أخبرنا به الدكتور معين حول أهم الأعراض، وعند ظهور أعراض التهاب الزائدة الدودية، على المريض الامتناع عن أخذ العقاقير المسهّلة، أو الحقن الشرجيّة لغرض التّخفيف من الإمساك؛ إذ إنّ هذه الأدوية قد تسبب انفجار الزّائدة الدودية. كما عليه تجنّب الأدوية المسكّنة للألم؛ إذ إنّها قد تخفي الأعراض الّتي تساعد الطّبيب على تشخيص الحالة المَرَضية في السّاعات الأولى.

حالات أخرى تشوّش على تشخيص الزّائدة

يتابع الدّكتور معين حديثه: "هناك العديد من الحالات المرضية الّتي تسبّب ألماً في الحفرة الحرقفية اليمنى غير التهاب الزّائدة الدودية، نذكر أشيعها: قرحة مثقوبة، وحصاة أسفل الحالب الأيمن، والحمل الهاجر، وتمزّق كيسة مبيض أيمن، وانفتال المبيض الأيمن، كذلك التهاب نهاية الدّقاق.. وغيرها".

الطبيب معين خلال العملية

الإسعافات الأوليّة

"عند وصول مريض الشّك بالزّائدة إلى الإسعاف يتمّ فحصه على الفور في غرفة الجراحة، ثمّ نطلب له الفحوص الشعاعيّة (إيكو)، والتّحاليل المخبريّة، وهنا نلاحظ في التّحاليل المخبرية في حال وجود التهاب في الزّائدة الدودية (ارتفاع تعداد الكريات البيض فوق 11000 مع رجحان المعتدلات الشائع في حال التهاب الزائدة)". وينوّه الطّبيب إلى أنَ عدم ارتفاع الكريات البيض، خاصّة عند كبار السن لا ينفي التهاب الزّائدة.

 يتابع الطّبيب: "كذلك تحليل البول يكون غير طبيعي في 25% من حالات التهاب الزّائدة حيث إنّ توضع الزّائدة خلف الأعور بجوارالحالب تسبب بيلة قيحية، ودموية".


معطيات التّشخيص الشّعاعي للزّائدة

"إنّ إيكو البطن بيد اختصاصي خبير يمكّننا من مشاهدة علامات تدلّ على التهاب الزّائدة بنسبة لا تتجاوز 80%، وخلاصة القول إنّ لدينا مجموعة من المعطيات الّتي نعتمد عليها في التّشخيص، وفي مقدمتها الفحص السريري إضافة للفحص المخبري، والشّعاعي لكنّها جميعاً لا ترقى بالتّشخيص إلى نسبة 100%". هذا رأي الطّبيب حول دعم الفحص المخبري، والشّعاعي لموضوع تأكيد الزّائدة الدّوديّة.

في حال كانت أعراض الزائدة مبهمة

برأي الطّبيب معين: "في حال كانت أعراض الزّائدة الدّودية مبهمة، وغير أكيدة، والمريض متألّم، يجب قبوله في المستشفى، وتركه تحت المراقبة بما لا يتجاوز 24ساعة".

مضاعفات التهاب الزائدة

أخبرنا الدّكتور معين عن المضاعفات الخطرة لالتهاب الزّائدة الدّوديّة: "تسبّب التهابات الزّائدة الدّوديّة، والتّأخّر في كشفها اختلاطات خطيرة، في مقدمتها:"انسدادات الأمعاء بفعل الالتصاقات اللاحقة، وخرّاجات داخل البريتوان، كذلك التهاب وريد الباب.. وغيرها".

الطبيب معن من إحدى العمليات الجراحية

علاج التهاب الزائدة

يختتم الدّكتور معين حديثه: "العلاج هو الاستئصال الجراحي، وليس هناك أفضلية للجراحة بالتّنظير، خاصّة في حالات التهاب الزّائدة المختلطة".

وينوّه الطّبيب: "في حالات خاصّة كانثقاب الزائدة، وتشكّل كتلة التهابية (درع الزائدة) نعالجه علاجاً محافظاً بالدّواء على أن نعود لاستئصال الزائدة بعد ثمانية إلى 12 أسبوعاً".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق