في ذكراه الثالثة.. هيثم أحمد زكي شهيد الوحدة والحزن - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

11/08/2022

في ذكراه الثالثة.. هيثم أحمد زكي شهيد الوحدة والحزن

هيثم أحمد زكي

القاهرة: بهاء حجازي

تحل اليوم الذكرى الثالثة لرحيل الفنان هيثم أحمد زكي، الذي رحل عن عالمنا 7 نوفمبر من العام 2019، بأزمة قلبية، باغتته وهو وحيد في بيته، ليلحق بوالده الفنان أحمد زكي، ووالدته الفنانة هالة فؤاد.

في العام 1983 تزوجت الفنانة هالة فؤاد من صديقها الممثل أحمد زكي في زفاف أسطوري بعد قصة حب جمعتهما أثناء تصوير مسلسل "الرجل الذي فقد ذاكرته مرتين" عن قصة نجيب محفوظ وسيناريو وحوار أسامة أنور عكاشة وإخراج نادي أنجلو، وهو العمل الوحيد الذي جمع الثنائي.

كان حفل الزفاف حديث مصر كلها، فنانة جميلة ابنة مخرج كبير (المخرج أحمد فؤاد)، مع فنان محبوب وصاعد بقوة الصاروخ، لذا كان الثنائي محط إعجاب الجميع، وأنجبا ابنهما الوحيد هيثم، قبل أن ينفصل الثنائي بسبب غيرة أحمد زكي، وطلبه منها اعتزال التمثيل، لكن الأمر انتهى في النهاية بالانفصال سنة 1986.

وقال زكي بعد ذلك: "اعتقدت أنها لا تحب الفن واكتشفت أنها تعشقه، وبعد الإنجاب قررت هالة أن تعود للفن، فرفضت عودتها للفن وفشلت فى إقناعها وأصبحت عصبياً معها لدرجة كبيرة".

تزوجت هالة بعد ذلك من الخبير السياحي عز الدين بركات، وانجبا ابنهما رامي، وكان الطفل هيثم متنقلاً بين جدته لأمه، وبين جدته لأبيه السيدة رتيبة وبين والده وبين والدته، حتى استيقظ على خبر وفاة والدته في 10 مايو/أيار عام 1993، بعد صراع مع مرض السرطان، ليذوق الطفل مرارة اليتم.


ما بعد وفاة الأم؟

ظل هيثم بعد وفاة والدته يعاني من فراق الأم من جانب، ومن بعدها الأب لانشغاله بأعماله من جانب آخر، وقسوته على جانب آخر، ربما يكون الأمر صادماً كيف يقسو أحمد زكي على نجله الوحيد.

تفاصيل القصة يرويها السيناريست محمد حسان عاشور، الصديق المقرب للفنان أحمد زكي، والذي قال انتظرت زكي طويلاً في المكتب، وبعدها دخل عليّ وكان منهكاً، ودخل زكي وخلفه شاب صغير "نسخة منه"، ارتمى في أحضانه وقال له: "واحشني يا بابا"، فرد زكي بجفاف، وقال له: "يالا روح لستك وأنا هتصل بيك".

ثم بدأ زكي "تطفيش" هيثم من المكتب، وقال له: "مش كنت معايا في باريس من أسبوع، مش أنا لسه مشتريلك جزمة بكذا وكذا"، فحضنه هيثم، وقال له: "أنت وحشتني وبحبك وجيت أشوفك"، وبعدها خرج من المكتب، استغرب حسان من طريقة زكي، وقبل أن يسأل قال له زكي: "متستغربش أنا عايزه يطلع راجل ويعتمد على نفسه أنا بحبه وما ليش غيره، والله بحبه وما ليا غيره.. بس أنا لسه راجع من عند دكتور الصدر وقاللى رئتك اتحجرت أنا خايف يكون عندي سرطان في الرئة".

ليعيش هيثم حياة الوحدة مكبراً، وحدة سببها رحيل الأم وهي ابنة الـ34 عاماً، وانشغال الأب.

احتراف التمثيل

بدأ هيثم أحمد زكي احتراف التمثيل وهو ابن الثانية والعشرين من عمره في فيلم حليم من بطولة والده، وكان العمل الأول شاهداً على رحيل الأب، وكأن هيثم ما يلبث أن يفرح حتى يباغته الحزن.

رحل أحمد زكي سنة 2006 بعد صراع طويل مع المرض، ليجد هيثم نفسه وحيداً، خاصة بعد رحيل جدته لأمه وهو ابن الرابعة عشر، ثم رحيل خاله وهو ابن السادسة عشر، لتكون حياته عبارة عن سلسلة متواصلة من الفقد والوحدة والحزن.

يقول هيثم زكي في لقاء سابق مع عمرو الليثي عن الوحدة: "حسيت بحاجات كتير كان بيحسها بابا مكنتش واعي ليها وأنا صغير، الإنسان لما يكون وحده دا بيبقى صعب عليه، والحمد لله ربنا موجود، لكن أنا في الموضوع لوحدي، والحمد لله البلد كلها أهلي".


هيثم أحمد زكي

بعد حليم "البلياتشو" وهجوم الصحافة

ما بعد حليم قدم هيثم أحمد زكي، بطولة فيلم (البلياتشو) مع فتحي عبدالوهاب من تأليف محمد الفقي وإخراج عماد البهات، لم يحقق الفيلم نجاحاً يُذكر وصبت الصحافة غضبها على هيثم أحمد زكي، فشعر لأول مرة بهجوم حاد، هجوم بعد عام وحيد من رحيل والده، وإن كنت أعيب على الشركة العربية المنتجة للفيلم التي ألقت بهيثم أحمد زكي في بحر وهي لم تدربه جيداً على العوم، الفيلم كان يحتاج لمخرج كبير، وكان هيثم يحتاج لدراسة وصقل، وكل هذا لم يحدث، لذا حوسب هيثم على مشاريب وأخطاء الجميع.

توقف هيثم عن العمل الفني ثلاث سنوات قبل أن يعود في العام 2010 من خلال مسلسل (الجماعة الجزء الأول) وبعدها دور ياسين القط في فيلم "كف القمر"، ليشارك بعدها في العديد من الأعمال ما بين السينما والتلفزيون ومنها السبع وصايا، دوران شبرا، أستاذ ورئيس قسم، وكلبش الجزء الثاني، ومسلسل علامة استفهام، وفيلم الكنز 2.

أزمة هيثم أحمد زكي

يقول الناقد ضياء مصطفى في تصريح لـ"باث أرابيا": "إن أزمة هيثم أحمد زكي أنه ابن أحمد زكي، هو ممثل جيد لكنه ليس بالعبقري، والأزمة أنهم يقارنونه بوالده، لذا مهما قدم سيتم مقارنته بوالده، وهي مقارنة ظالمة لأن أحمد واحد من أفضل الممثلين في تاريخنا، إن لم يكن الأفضل".

هيثم نفسه رد على هذه النقطة في حواره الأخير مع عمرو الليثي: "بدأت التمثيل بعد وفاة والدي، ولم استغل اسمه يوماً لطلب شغل، المقارنة مع والدي، كأنك بتحطني مع الأسد في قفص"، للأسف وضعوه مع الأسد في نفس القفص، فدفع هيثم ضريبة أنه ابن أحمد زكي.

الأزمة الثانية، هي أزمة التطور بصحبة الوالد، لو تابعت مسيرة أبناء النجوم، تجد مثلاً أن محمد إمام حصل على عدد من الفرص في حياة والده ما أنضجه فنياً، وهو نفس الأمر مع أحمد صلاح السعدني، لكن هذا الأمر لم يتوفر لهيثم أحمد زكي، وبعد وفاة والده أعطوه بطولة فيلم مباشرة من دون أي خبرة، تخيل مثلاً لو قدم محمد إمام بطولة فيلم في بدايته، هل تخيلت؟ هذا ما حدث مع هيثم أحمد زكي.

أحمد زكي يحمل ابنه هيثم

بداية جديدة ونهاية

قرر هيثم أحمد زكي دخول القفص الذهبي، وأعلن عن خطبته على إنجي سلامة، ولكن بعدها بشهور قليلة رحل هيثم أحمد زكي في صدمة لمحبيه ومتابعيه.

رحل هيثم أحمد زكي في 7 نوفمبر 2019 في منزله بالشيخ زايد، رحل وحيداً بعد تدريب شاق في الجيم.


رحل هيثم أحمد زكي، تاركاً خلفه أعمالاً قليلة، 14 عملاً فنياً، 6 أفلام و8 مسلسلات، وتاركاً خلفه محبة كبيرة لم يحصل عليها وهو حي، وإنما ظهرت كرثاء يوم رحيله.

المحزن، التصريح الصحفي لـ"التربي" المسؤول عن قبره، والذي قال إنه بعد ثلاث سنوات من رحيل هيثم لا أحد يزور قبره، مضيفاً أن الناس والأقارب انقطعوا عن زيارة قبر هيثم أحمد زكي، لتظل الوحدة هي الصديق المخلص في حياته وبعد مماته.


هناك تعليقان (2):