تليسكوب هابل يرصد سحابة اللب الكثيف مهد النجوم - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد

11/20/2022

تليسكوب هابل يرصد سحابة اللب الكثيف مهد النجوم

تجمع غاز اللب الكثيف - NASA

فلوريدا: باث أرابيا

رصد تلسكوب هابل الفضائي التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا سحابة صغيرة كثيفة من الغاز والغبار تسمى CB 130-3 والتي تعرف باسم اللب الكثيف ، وهي تكتل مضغوط من الغاز والغبار.

وأشارت ناسا على موقعها إلى أن هذا اللب الكثيف بالذات موجود في كوكبة الثعبان ويبدو أنه يتدفق عبر حقل من النجوم الخلفية، لافتة إلى أن مثل CB 130-3 هي مهد النجوم وهي ذات أهمية خاصة لعلماء الفلك. أثناء انهيار هذه الأنوية يمكن أن تتراكم كتلة كافية في مكان واحد لتصل إلى درجات الحرارة والكثافة المطلوبة لإشعال اندماج الهيدروجين ، ما يشير إلى ولادة نجم جديد. في حين أنه قد لا يكون واضحاً من هذه الصورة ، فإن جسماً مضغوطاً يتأرجح على وشك أن يصبح نجماً مضمناً بعمق داخل CB 130-3.

وقد استخدم علماء الفلك كاميرا Hubble's Wide Field 3 لفهم البيئة المحيطة بهذا النجم الوليد بشكل أفضل. كما تظهر هذه الصورة ، فإن كثافة CB 130-3 ليست ثابتة ؛ تتكون الحواف الخارجية للسحابة من خصلات ضعيفة فقط، بينما تحجب CB 130-3 في قلبها ضوء الخلفية تماماً. لا يؤثر الغاز والغبار المكونان لـ CB 130-3 على السطوع فحسب، بل يؤثران أيضاً على اللون الظاهر لنجوم الخلفية، حيث تظهر النجوم باتجاه مركز السحابة أكثر احمراراً من نظيراتها في أطراف هذه الصورة.

وقد استخدم علماء الفلك هابل لقياس تأثير الاحمرار ورسم تخطيط لكثافة CB 130-3، ما يوفر نظرة دقيقة للبنية الداخلية لهذه الحضانة النجمية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق