غير مرحب بك في مصر.. كيفن هارت يواجه غضب المصريين بسبب "الأفرو سنتريك" - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


12/16/2022

غير مرحب بك في مصر.. كيفن هارت يواجه غضب المصريين بسبب "الأفرو سنتريك"

مشاهدة
كيفن هارت

القاهرة: بهاء حجازي

يتصدر الفنان الكوميدي الأمريكي كيفن هارت قوائم الأكثر بحثاً في مصر بعد مطالبات بإلغاء عرضه الكوميدي في مصر، والمقرر له يوم 21 فبراير/ شباط المقبل في إستاد القاهرة.

القصة بدأت عندما أعلنت شركة "R-Productions"، عن طرح تذاكر حفل "ستاند أب كوميدي"، من تقديم كيفن هارت، وظهر كيفن في فيديو يطالب فيه جمهوره بحجز التذاكر وأنه متشوق جداً لرؤيتهم في القاهرة، هذا كل ما قاله كيفن هارت في الفيديو، فلماذا يغضب المصريون، ويطالبون بمنع إقامة حفل كيفن هارت في مصر، وبل وبلغ الأمر حد المطالبة بمنعه من دخول مصر، ليتصدر هاشتاج "غير مرحب بك في مصر قائمة الأكثر تداولاً في مصر طوال الأيام الماضية؟

ابحث عن الأفرو سنتريك

من المعروف عن كيفن هارت أنه من أكثر الداعمين لحركة الأفرو سنتريك، ويمكن اعتباره الوجه الأشهر فيها، وحركة الأفرو سنتريك هي حركة يزعم أعضاؤها أن الأفارقة هم صناع وملوك الحضارة المصرية، وينسب البعض لكيفن هارت تصريحات يقول فيها: "يجب أن نعلم أبناءنا من الأفرو سنتريك أن جدودهم كانوا ملوكاً في مصر القديمة".

ربما لم يصرح كيفن هارت بهذه التصريحات صراحة، وربما لم يقلها لكن الحركة التي يدعمها ترفع هذه التصريحات وتجعلها شعاراً، لذا حاسب كيفن هارت على ما تقوله الحركة التي يدعمها.


كيف يدعم كيفن هارت حركة الأفرو سنتريك؟

استثمر كيفن هارت 500 ألف دولار في شركة الإنتاج "black sands" وهي تابعة لحركة الأفرو سنتريك وهي المنتجة لمسلسل "Kevin Hart's Guide to Black History"، كيفين هارت دليلك إلى تاريخ السود"، وهو من بطولة سنية سيدني وباري بروير وماتيو هينسون وشاركت فيه ابنة كيفن هارت كممثلة، وهومن إخراج توم ستيرن، ويوجه مجموعة من القصص عن بطولات الأفرو سنتريك موجهة للأطفال، وعُرض على نتفليكس في 8 فبراير/ شباط 2019.

كذلك قام كيفن هارت بالتعليق الصوتي على مسلسل "Black Sands: Teh Seven Kingdoms" وهو مسلسل مأخوذ من كتاب رسوم متحركة، يحكي قصة صبي صغير، ينشأ في مملكة أفريقية (مملكة خيالية لا وجود لها)، وبعد فترة يصبح الصبي ملكاً للملكة، بعد صراع من الآلهة المصرية، الأزمة أن المسلسل صور الألهة المصرية على أنهم مجموعة من القتلة، ومن الملاحظ أن غالبية أبطال المسلسل من أصحاب الملامح الأفريقية.

يوسف عثمان.. ينتقد

الممثل المصري الشاب يوسف عثمان، نشر فيديو عبر حساباته الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي، تحدث فيه عن حفل كيفن هارت، وقال: "كيفن أصلاً من حركة الأفرو سنتريك، وأعضائها بيقولوا ان الهرم بتاعهم، والحضارة المصرية القديمة، ملكاً للآفارقة، وأن المصريين غزاة عرب، أنا خايف إقامة حفل كيفن في مصر، وطبعاً حضور جمهور كبير ليه، يعتبر دعاية كبيرة للحركة"، لينتشر الفيديو كالنار في الهشيم، وتزيد المطالبة بإلغاء حفل كيفن هارت في مصر.

وانضمت الفنانة نيللي كريم للحملة المطالبة بإلغاء الحفل، ونشرت عبر حسابها الشخصي بموقع "إنستجرام"، صورة تطالب فيها بإلغاء حفل كيفن هارت، ومحذرة من خطورتها.

زاهي حواس يرد

رد عالم الآثار المصري الدكتور زاهي حواس، الذي شغل منصب وزير الدولة لشؤون الآثار، على كيفن هارت في تصريحات تلفزيونية في عدد من القنوات المصرية والعربية، وقال: "الأفارقة والكوش حكموا مصر في العصر المتأخر، وبالتحديد وقت الأسرة الـ25، وهو ما يعني أنهم حكموا مصر بعد بناء الأهرامات بـ20 عاماً، وقولاً واحداً الأفارقة ليس لهم صلة ببناء الأهرامات إطلاقاً من الناحية العلمية".

وفي نهاية حديثه، أكد الدكتور زاهي حواس، استعداده لمقابلة كيفن هارت لكي يقنعه بالمنطق والعقل أن الأفارقة والكوش ليس لهم صلة إطلاقاً بالأهرامات، وأكد حواس أنه في رحلاته الأمريكية يتصدى لهذه القصص لأنها دائمة التكرار في أمريكا.


تفاصيل حفل كيفن هارت

ووفقاً للموقع الرسمي للشركة المنظمة لحفل كيفن هارت، فأسعار تذاكر دخول حفل كيفين هارت، تبدأ من 1200 جنيه مصري (50 دولار وفقاً لسعر الدولار الرسمي في البنوك، وحتى 5 آلاف جنيه (203 دولار).

ويتمتع كيفن هارت بشعبية كبيرة في مصر، بسبب أفلامه مع دوين جونسون الشهير بذا روك، مثل أفلام "Central Intelligence"، وسلسلة أفلام جومانجي، وكذلك علاقة الصداقة التي تجمع الاثنين معاً والتي تظهر في مقابلاتهما ومقالبهما على وسائل التواصل الاجتماعي.

ويتابع كيفن هارت على موقع إنستجرام 160 مليون شخص حول العالم، بذلك يكون من أعلى النجوم متابعة على موقع الصور الشهير حول العالم، لم يعلن كيفن هارت عن حفله على موقع إنستجرام، لكن تعليقات المصريين غزت تدويناته، بتعليق ثابت هو "إلغاء حفل كيفن هارت في مصر".

حتى الآن لم يعلق كيفن هارت على الحملة، ووفقاً لبي بي سي فهو يرفض الرد على الموضوع، ووكالته الإعلامية ترد على الأمر بجملة واحدة "لا تعليق"، وحتى الحكومة المصرية أو الشركة المنظمة لم يصدرا أي تعليق على الأمر.

نقابة المهن التمثيلية في مصر رفضت التعليق على الأمر، وعلق مصدر في النقابة رفض ذكر اسمه أن الأمر لا يخصهم وهم ليسوا الجهة المانحة لترخيص الحفل لكي يلغوه، وأنهم لا علاقة لهم بالحفل ولا بمحتواه.

تعرض كيفن هارت لموقف مشابه سنة 2019، عندما اعتذر عن تقديم حفل الأوسكار بسبب هجوم كبير عليه بسبب تغريداته ضد المثلية الجنسية، مع شدة الهجوم عليه، أعلن هارت اعتذاره عن تقديم الحفل، وقال في بيان: "اخترت عدم تقديم جائزة أوسكار لهذا العام، وأعتذر بصدق لمجتمع المثليين عن كلماتي غير الحساسة بالماضي".


يتبقى على الحفل قرابة الشهرين، لذا ربما تستجد بعض الأمور، فهل تنجح حملة المقاطعة في إلغاء حفل كيفن هارت في مصر، مثلما فعلت من قبل مع حفل محمد رمضان في الإسكندرية، والذي تم إلغاؤه أخيراً بسبب حملات المقاطعة للفنان الشهير، وكذلك إلغاء حفل الفنان المغربي سعد لمجرد في مصر، بعد حملات ترفع شعار "غير مرحب بك في مصر"، أم أن الحفل سيمر مرور الكرام، مع تعهدات من النجم العالمي عدم التطرق في حديثه لحركة الأفرو سنتريك، هذا ما ستكشف عنه الأيام المقبلة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق