جيهان عجلان: القيم الإنسانية واستقامة المجتمعات - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


12/24/2022

جيهان عجلان: القيم الإنسانية واستقامة المجتمعات

مشاهدة
جيهان عجلان

جيهان عجلان *

(مسابقة أهمية القيم الإنسانية في بناء شخصية الشباب العربي)

إن الله تعالى خلق الانسان وجعل له منهجاً يكون له مُتبعاً، ومصدر المنهج الإلهي في تقويم السلوك البشري هو القرآن الكريم المُنزَّل من الله تعالى على سيدنا محمد، صلى الله عليه وسلم، فهو بُعث متمماً لمكارم الأخلاق، فُكل ما صدر عنه من مبادئ وعادات وأخلاقيات وسلوكيات منهج للقيم الإنسانية، فهو مُعلمها الأول، وذُكر الدين في القرآن بأنه القيّمُ لقوله تعالى:

تُعرف القيم لغة بأنها الاستقامة، والأمر المستقيم الذي لا زَيغ فيه؛ لذا كانت القيم مما يُتمسك به، وعُرفت اصطلاحاً بأنها صفات ومعاني قد تكون فكرية أو سلوكية وهي ذاتية وثابتة ومطلقة لا تتغير باختلاف من يُصدر الحكم عليها.

وبناء على ما تقدم، تعد القيم الإنسانية هي المبادئ التي يجب على الإنسان أن يتمسك بها؛حتى يحفظ الإنسان قيمته التي جعلها الله على رأس سائر خلقه، وهذه القيم والمبادئ السامية يجب أن يُنشأ عليها الفرد منذ نعومة أظفاره في مجتمعه الأول وهو الأسرة، فهي التي تضع له القواعد الأساسية والرئيسة لتعاملاته مع الآخرين، كالصدق والرحمة والأمانة والحرية والكرامة والعدل والانتماء والعرفان بالجميل للآخر، فهذه القيم متمثلة في جوانب عدة في الحياة، دينياً واجتماعياً واقتصادياً وسياسياً، وسائر الأديان والمجتمعات لا تختلف على هذه المعاني السامية المتمثلة في معنى القيم، ولكن الانفتاح الأخلاقي اتخذ مفهوماً مغايراً تماماً لمعنى الأخلاق تحت مسمى الحريات الشخصية التي ترتب عليها الانقسامات بين البلدان المختلفة؛ بل وبين البلد الواحد والمجتمع الواحد حتى أنه اقتحم الأسرة وشطرها نصفين؛ فحدثت الكوارث؛ للبعد عن المنهج الأخلاقي القيم الذي أساسه الاستقامة؛ لذلك وجب الرجوع للمصدر الأول وهو الدين فهو أساس الأخلاق والاستقامة؛ والتي سيترتب على التمسك بها نهوض المجتمعات العربية ووحدة الجماعة والافتخار بالهوية العربية لكل عربي، وعلى جميع المؤسسات التعليمية في الدول العربية السعي جاهدة بالرجوع لمنهجية العملية التعليمية بالقيم الانسانية؛ لارتقاء مكانة الأفراد في مجتمعاتهم، فالدول التي تسود فيها القيم الإنسانية تكون أكثر نضجاً ورقياً وتُعد مجتمعات ناجحة متطورة.

* ماجستير قانون قسم شريعة، محامية، مصر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق