مصر تحتفل بالذكرى الـ34 لاكتشاف خبيئة الأقصر الأثرية - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


1/24/2023

مصر تحتفل بالذكرى الـ34 لاكتشاف خبيئة الأقصر الأثرية

مشاهدة
بداية خبيئة الأقصر

القاهرة: باث أرابيا

احتفلت وزارة السياحة والآثار المصرية أمس بالذكرى الـ34 لاكتشاف خبيئة معبد الأقصر الأثرية، وذلك أثناء القيام ببعض أعمال التنظيف وتسوية الأرض بفناء الملك أمنحتب الثالث في معبد الأقصر، وما أسفر عنه الكشف عن مجموعة من أروع نماذج فن النحت في مصر القديمة.

منطقة خبيئة الأقصر

وأثناء أعمال التنظيف التي كانت تحت إشراف رئيس قطاع الآثار المصرية الأسبق بالمجلس الأعلى للآثار ومدير عام آثار مصر العليا آنذاك، الراحل الدكتور محمد الصغير، ظهرت حافة حجر مصقول من الجرانيت الأشهب على عمق طفيف، والذي اتضح لاحقاً أنه قاعدة تمثال بطول 150 سم، ثم توالت الاكتشافات والتي أسفرت عن مجموعة من أروع نماذج فن النحت في مصر القديمة في حالة جيدة من الحفظ، صورت عدداً من الملوك والمعبودات، ويرجع أغلبها لعصر الدولة الحديثة.

رفع أحد تماثيل خبيئة الأقصر

وبعد الانتهاء من أعمال الكشف عن الخبيئة بالكامل تقرر نقل أهم ما كُشف عنه داخلها إلى متحف الأقصر للفن المصري القديم، حيث عُرضت في العام 1991 في جناح خاص بها يسمى "قاعة الخبيئة"، ويأتي من بينها تمثال واقف للملك أمنحتب الثالث، وتمثال للملك حور محب مع المعبود آتوم، ويعد اكتشاف خبيئة معبد الأقصر أحد أهم اكتشافات الآثار المصرية، حيث قدم هذا الكشف نظرة غير مسبوقة على الفنون المصرية القديمة وعلم المصريات، كما أثرى فهم الناس ومعرفتهم بالحضارة المصرية القديمة.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق