الكاتبة مرح صالح: الملتقيّات الدّوريّة بين الكتّاب توجّه مواهبهم نحو التّميّز - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


1/19/2023

الكاتبة مرح صالح: الملتقيّات الدّوريّة بين الكتّاب توجّه مواهبهم نحو التّميّز

مشاهدة
مرح صالح

سوريا، طرطوس: حسام الساحلي

"كنّوني بالعاهة حين فقدت إبهامي، اختلط الفقر بالجهل، ضاعت الكرامة، كنتُ الوحيد الّذي لم يَبْصُمْ." بإبهامٍ مقطوعٍ وعاهةٍ رسمت الكاتبة لبطل قصّتها مبرّراً يتملّصُ فيه من بصمةٍ على ورقةٍ مشروخةٍ، توثّقُ واقعاً اجتماعيّاً يكسوهُ الذّلُّ وتنقصه الكرامة... 


الكاتبة " مرح صالح" من مواليد الجمهوريّة العربية السّورية، حاصلة على شهادة في هندسة الإلكترون (قسم هندسة الحواسيب والتحكم الآلي). تكتب الشّعر، والقصّة، وخاصّة القصة القصيرة جدّاً. 

لها اهتمامات ومساهمات أدبيّة على الفيس بوك، وعلى الواقع من خلال النّدوات، والملتقيات الأدبيّة الدّورية. حاصلة على لقب قاص العراق (رابطة السرد في العراق والعالم العربي لعام 2020) للقصّة القصيرة جدّاً، وفائزة بالمركز الأول بالمسابقة العربية لأفضل مجموعة قصة قصيرة جدّاً تحمل عنوان (زوايا) مطبوعة وصادرة عن دار دلمون الجديدة للنشر والتوزيع في دمشق بالمشاركة مع رابطة القصة القصيرة جدّاً في سورية. 

فازت كذلك بالمركز الأول في مسابقة افضل مجموعة قصة قصيرة جدا في مسابقة وكالة خبر الدولية للقصة القصيرة جدا(العراق) باسم (بيت العنكبوت) مطبوعة وصادرة عن دار امارجي للطباعة والنشر في العراق. لديها مجموعة قصة قصيرة بعنوان "وشاية المزهرية" قيد الطباعة.

وللحديث أكثر حول تجربتها في الكتابة الأدبيّة التقت باث أرابيا بالكاتبة مرح صالح.

*ما أهم أعمالك الأدبيّة، وماهي المواضيع التي تتحدّث عنها؟
لديّ مجموعة قصص قصيرة جدّاً بعنوان (بيت العنكبوت) طبعتها، وأصدرتها دار أمارجي للنّشر في العراق... وهي عبارة عن جزء ثاني لمجموعتي الأولى (زوايا) التي تتحدّث بشكل خاص عن قضايا مجتمعيّة، ووطنيّة، وعن تقاليد بالية متوارثة ضمن المجتمع الشّرقي... وكان قد تبعها مجموعة قصص قصيرة بعنوان (وشاية المزهرية) تتضمّن عشر قصص قصيرة جدّاً في إطار المواضيع ذاتها.


المجموعة القصصية (بيت العنكبوت)
*ما الذي جذبك في فن القصّة القصيرة جدّاً؟
القصّة القصيرة جدّاً بما تملكه من عناصر ومميّزات توافق عصر السّرعة؛ جعلتها مصدر اهتمام للكثير من القرّاء وأيضاً الكتّاب، الذين يملكون موهبة السّرد القصصي... فتعدّدت الأساليب، وظهرت الكثير من الأنواع السّردية الّتي فتحت آفاقاً لتأليف نصوصٍ جديدةٍ بطرق مدهشةٍ ومختلفةٍ.. وهذا ما جعلني أدخل هذا المجال بحماسٍ من أوسع أبوابه مستوحية مواضيع وأفكار قصصي من الواقع المعاش، وممّا تراه عيني مسلطةً الضّوء بشكل خاص على المواضيع المأساوية قبل المواضيع السّارة علّنا نجد حلولاً جذريّة للمشكلات الاجتماعيّة الّتي تحاصرنا، أو للتّخفيف من وقع المأساة الموجودة في المجتمع الذي نعيش فيه.

*هل تفكّرين بتنظيم ملتقى عربي لكتّاب القصّة القصيرة جدّاً في الوطن العربي؟

من الصّعب جدّاً التّفكير بملتقى عربي شامل في الوقت الرّاهن نظراً للظروف الصّعبة الّتي تمرّ بها سورية.. والملتقيات الأدبية، والعربية الشّاملة لن تنجح إلّا في حال حدوث وحدة أو تقارب بين الجهات الثّقافيّة المسؤولة في كلّ الدّول العربيّة المشاركة لتقديم كافة التّسهيلات... عندها نستطيع القيام بمثل هذا النّشاطات بكلّ أريحية وبلا أيّ معوقات.

 أضف إلى ذلك الدّعم دائماً يبقى النّقطة الأكثر أهميّة لتحفيز الإبداع بكافة أنواعه سواء كان دعماً ماديّاً أو معنوياً. نتمنى أن يكون هنالك دعم بشكل أساسي لشريحة الكتّاب الشّباب والاهتمام الكافي بهم أسوة بباقي الكتّاب الكبار على اعتبار أنّ جيل الشّباب الحالي هو من سيقوم ببناء الوطن فكرياً وثقافياً.
مرح صالح توقع مجموعتها القصصية (زوايا)


*ما أهمية المهرجانات والملتقيات الأدبية الدّوريّة؟
بالنسبة للمهرجانات والملتقيات والنّدوات الأدبيّة فأسعى دائماً لحضورها لما لها من حيّز مهم في تطوير الأساليب، والهياكل السّردية، وتسليط الضّوء على الأخطاء المرتكبة في كتابة القصّة القصيرة جدّاً. وأيضاً لما لها من قدرة كبيرة في تطوير الموهبة الكتابية، وصقلها، وتوجيهها نحو التّميّز من خلال فتح أبواب النّقاش المجدي، وتبادل الآراء، وطرح أفكار جديدة.

تكريم الكاتبة مرح صالح في جائزة دمشق لأفضل قصص قصيرة جداً 2020


*ماذا عن تجربتك في مجال كتابة الشّعر الغنائي؟
كان الشّعر الغنائي حصيلة أخيرة، ومتمرّدة، وجريئة أيضاً لتجربتي المتواصلة في كتابة الشّعر بأنواعه المختلفة.. لكون الموسيقا تحجز حيزاً خاصّاً من حياتي؛ فكان لا بدّ من تطوير هذه التّجربة بطريقة صحيحة، ومدروسة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق