أحمد محمد فال الشنقيطي: قواعد بسيطة ومعقدة لترسيخ الأمن والأمان - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


1/19/2023

أحمد محمد فال الشنقيطي: قواعد بسيطة ومعقدة لترسيخ الأمن والأمان

مشاهدة
أحمد محمدفال الشنقيطي

أحمد محمدفال الشنقيطي *

(مسابقة متطلبات الأمن والأمان التي يحتاجها الشباب العربي)

في الحالة الطبيعية يمر الإنسان أثناء فترة حياته بأربع مراحل: (الطفولة، والمراهقة، والكهولة، والشيخوخة) لكلٍ منها ماهيتها وخصائصها الفيسيولوجية والفكرية، وتعد مرحلة المراهقة باختلافها سن الشباب الذي يحدد في الغالب ملامح شخصية الفرد أياً كان، وبفعل عوامل طبيعية وأخرى بشرية فإن الشباب العربي عُرضة لجملة من المشكلات؛ لعل من أهمها مشكلة اضطراب الأمن، فما متطلبات الأمن والأمان التي يحتاجها الشباب العربي؟

متطلبات الأمن والأمان هي مجموعة من القواعد البسيطة والمعقدة في آن! تتسم بالتدريجية تبدأ من سن الطفولة ومن داخل البيت الذي يترعرع فيه الشاب: حيث إنه على أولياء الأمور زرع القيم والمبادئ الحسنة في نفوس الأطفال، وتنمية الحس الأمني المكتسب لديهم، بحيث يكونون قادرين على استشعار الخطر بناء على المعطيات المحيطة بهم، هذه القاعدة الأولى تمنحهم نوعاً من النضج المبكر بحيث إنهم ومع وصولهم لسن الشباب يصبحون بالفعل على قدر تام من المسؤولية والالتزام الذين يُكسبانهم الوعي واليقظة اللازمين لمواجهة العالم الخارجي بكل خباياه.

 وهذا لا يعني انتهاء دور ولي الأمر كلياً، بل إنه في هذا المرحلة العمرية (الشباب) يجب عليه أن يكون فطناً بحيث يكون العين الفاحصة التي ترى كل شيء فتأمر وتنهى من بعيد مع إعطاء مساحة كافية للشاب للاحتكاك بالآخر وفهمه فهماً سليماً مستنبطاً من حضارتنا وثقافتنا العربية.

وانطلاقاً مما سبق يتضح جلياً دور ولي الأمر في هذه المسألة بوصفه المدرسة الأولى التي يتشبع الشاب من معينها؛ لذا يجب أن تعي دورها وتحرص على أن تقوم به على الوجه الأمثل.

* حاصل على البكالوريا، موريتانيا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق