آلاء شباط: لوحةٌ فنيةٌ تزينها مفردات المحبة والتعاون - باث أرابيا patharabia

Last posts أحدث المواد


1/31/2023

آلاء شباط: لوحةٌ فنيةٌ تزينها مفردات المحبة والتعاون

مشاهدة
آلاء شباط

آلاء شباط *

(مسابقة متطلبات الأمن والأمان التي يحتاجها الشباب العربي)


العروبة تعني أنْ يكون الإنسان عربياً، أما المعنى الأعمق لهذه الكلمة فهي أنْ يكون الإنسان شامخاً أصيلاً، أن يكون حيياً شاباً.

وأن تجتمعَ هاتان الكلمتان في لوحة فنيّة فريدة فهذا ما يستثير خوف الغرب وغضبهم فَسعوا جاهدين لتفريق الكلمة وتجريد العرب من انتمائهم وتشتيت أمنهم وأمانهم حتى باتت حاجةً ماسة لشبابنا العربي اليوم في ظل الحروب وما يسمى بـ"الربيع العربي" والأزمات الاقتصادية والصحية وغيرها الكثير الكثير.

فلو تمعنا قليلاً بأنفسنا لوجدنا قدرات هائلة مستغلة بشكل واضح لصالح دول الغرب بينما نحن في سبات عميق أو في ملاحقة لأدنى متطلبات العيش، الأمر الذي طور حاجة الشباب العربيّ للأمن، بعيداً عن الأمن الاجتماعيّ وما يترتب عليه من مفاهيم الأمن الأُسريّ والمجتمعيّ، وبعيداً عن الأمن السياسيّ وحرية الرأي والتعبير، والأمن القومي والحاجة الأكبر للسلام الذي هو السبيل الأول والأمثل لخطوة الألف ميل في سبيل النهضة.

وقد تطورت المفاهيم لحاجته للأمن التكنولوجي والمعرفي الذي استطاعوا بذلك أنْ يجهزوا لنا سريراً ووسادة ذات ريشِ نعام لنستيقظ ونجد أنفسنا كأصحاب الكهف لا علم لنا إلا ما علمتنا الأيام الخوالي فتجدنا فرحين بالمجد مُنكسي رؤوسنا لعجلة التطور.

لكن علينا أن نعترف لأنفسنا أنّنا بحاجة أولاً لأمان الوحدة العربية وإزالة الحدود لنبدأ عصراً جديداً من تطوير مفردات المحبة والتعاون، إنّه خيرُ دليلٍ للحمة العربية التي مازالت تسري في عروقنا؛ فقط استفيقوا.

* بكالوريوس تربية، محبة للكتابة، سوريا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق